The markets month ahead: key events for your trading diary in October

Get a look at the coming month’s important market-moving events with our October trading preview. 

Economic events to watch in October 

OPEC-JMMC meetings – Monday 4th October  

The month begins in earnest with OPEC-JMMC meetings. OPEC+ comes together for its monthly policy talks. No shocking surprises are expected this month. Instead, we’ll probably see a rubber-stamping of the planned output increase of 400,000 bpd.  

RBA rate statement – Tuesday 5th October  

The Reserve Bank of Australia releases its newest rate statement at the start of the month. Markets forecast no hike for the foreseeable future. The cash rate will probably stay at its historic low. 

RBNZ rate statement – Wednesday 6th October  

Joining its Australian cousin in starting the month with a rate decision is the Reserve Bank of New Zealand. Economists think an increase in the 0.2% cash rate will come – but not the 0.5% increase forecast. 

US nonfarm payrolls – Friday 8th October 

Jerome Powell and the Fed, plus the wider markets, will be watching the month’s NFP data carefully. August’s data missed the mark by miles – will September’s stats point towards a US labour market surge? 

US CPI data – Wednesday 13th October 

Consumer Price Index rises cooled in August, backing the Fed’s stance that current high prices are all transitionary. Month-on-month price gains slowed to 0.3%. September’s CPI stats are released on Wednesday 13th of October. 

US retail sales data – Friday 15th October 

Retail sales across America picked up an unexpected bump in August. Sales were up 0.7% according to the Census Bureau. Observers were calling for a 0.7% decline, driven by rising Delta-variant COVID cases. Will we see an upward swing in September too? 

UK CPI data – Tuesday 20th October 

UK inflation is running hot. Last month’s report showed it growing at the fastest rate since records began, rising at 3.2%. It may be all transitionary, but if inflation punches above the Bank of England’s 4% target, then the UK’s central bank may be forced to act. 

European PMIs – Friday October 22nd 

Brace for the monthly European flash PMI blitz with all the key economic activity indicators from France, Germany, and the EU all inbound. Eurozone composite PMI readings for September missed expectations of 58.5 coming in at 56.1. Still in growth, but it looks like activity is starting to slow. 

Bank of Canada rate statement – Wednesday October 27th 

The first rate statement of Justin Trudeau’s third term comes this month. Governor Tiff Macklem and co. stuck to their guns in September, keeping the 0.25% rate in place and the QE pace the same. It’s probable October’s statement will bring much the same. 

ECB Press Conference – Thursday October 28th  

The European Central Bank scaled back its bond-buying programme in September in a bid to cool soaring inflation. Its October moves will likely all come down to how EU CPI reacted to the change. Rates stayed at 0% and it’s likely they will in the mid-term. 

Major economic data 

Date  Time (GMT+1)  Asset  Event 
Mon Oct-04  8:00am  EUR  Spanish Unemployment Change 
  All Day  All  OPEC Meetings 
  All Day  All  OPEC-JMMC Meetings 
       
Tue Oct-05  4:30am  AUD  RBA Rate Statement 
  4:30am  AUD  Cash Rate 
  Tentative  JPY  BOJ Gov Kuroda Speaks 
  3:00pm  USD  ISM Services PMI 
       
Wed Oct-06  2:00am  NZD  Official Cash Rate 
  2:00am  NZD  RBNZ Rate Statement 
  1:15pm  USD  ADP Non-Farm Employment Change 
  3:30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
       
Thu Oct-07  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
  3:00pm  CAD  Ivey PMI 
       
Fri Oct-08  1:30am  AUD  RBA Financial Stability Review 
  1:30pm  CAD  Employment Change 
  1:30pm  CAD  Unemployment Rate 
  1:30pm  USD  Average Hourly Earnings m/m 
  1:30pm  USD  Non-Farm Employment Change 
  1:30pm  USD  Unemployment Rate 
  Tentative  USD  Treasury Currency Report 
       
Tue Oct 12  3:00am  CNH  GDP q/y 
  3:00am  CNH  Retail Sales y/y 
  10:00am  EUR  ZEW Economic Sentiment 
  10:00am  EUR  German ZEW Economic Sentiment 
  3:00pm  USD  JOLTS Job Openings 
  6:00pm  USD  10-y Bond Auction 
       
Wed Oct-13  1:30pm  USD  CPI m/m 
  1:30pm  USD  Core CPI m/m 
  6:01pm  USD  30-y Bond Auction 
  7:00pm  USD  FOMC Meeting Minutes 
       
Thu Oct-14  1:30am  AUD  Employment Change 
  1:30am  AUD  Unemployment Rate 
  1:30pm  USD  PPI m/m 
  1:30pm  USD  Core PPI m/m 
  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
  4:00pm  OIL  Crude Oil Inventories 
       
Fri Oct-15  7:00am  GBP  Retail Sales m/m 
  1:30pm  USD  Core Retail Sales m/m 
  1:30pm  USD  Retail Sales m/m 
  1:30pm  USD  Empire State Manufacturing Index 
  3:00pm  USD  Prelim UoM Consumer Sentiment 
       
Mon Oct-18  2:15pm  USD  Industrial Production m/m 
  3:30pm  CAD  BOC Business Outlook Survey 
Tue Oct-19  1:30am  AUD  Monetary Policy Meeting Minutes 
       
Wed Oct-20  7:00am  GBP  CPI y/y 
  1:30pm  CAD  CPI m/m 
  1:30pm  CAD  Common CPI y/y 
  1:30pm  CAD  Core Retail Sales m/m 
  1:30pm  CAD  Median CPI y/y 
  1:30pm  CAD  Retail Sales m/m 
  1:30pm  CAD  Trimmed CPI y/y 
  3:30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
  10:45pm  NZD  CPI q/q 
       
Thu Oct-21  1:30pm  USD  Philly Fed Manufacturing Index 
  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
       
Fri Oct-22  8:15am  EUR  French Flash Manufacturing PMI 
  8:15am  EUR  French Flash Services PMI 
  8:30am  EUR  German Flash Manufacturing PMI 
  8:30am  EUR  German Flash Services PMI 
  9:00am  EUR  Flash Manufacturing PMI 
  9:00am  EUR  Flash Services PMI 
  9:30am  GBP  Flash Manufacturing PMI 
  9:30am  GBP  Flash Services PMI 
  2:45pm  USD  Flash Manufacturing PMI 
  2:45pm  USD  Flash Services PMI 
       
Mon Oct-25  9:00am  EUR  German ifo Business Climate 
       
Tue Oct-26  1:30pm  USD  Core Durable Goods Orders m/m 
  1:30pm  USD  Durable Goods Orders m/m 
  3:00pm  USD  CB Consumer Confidence 
       
Wed Oct-27  1:30am  AUD  CPI q/q 
  1:30am  AUD  Trimmed Mean CPI q/q 
  3:00pm  CAD  BOC Monetary Policy Report 
  3:00pm  CAD  BOC Rate Statement 
  3:00pm  CAD  Overnight Rate 
  3:30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
  Tentative  CAD  BOC Press Conference 
       
Thu Oct-28  Tentative  JPY  BOJ Outlook Report 
  Tentative  JPY  Monetary Policy Statement 
  Tentative  JPY  BOJ Press Conference 
  12:45pm  EUR  Monetary Policy Statement 
  12:45pm  EUR  Main Refinancing Rate 
  1:30pm  EUR  ECB Press Conference 
  1:30pm  USD  Advance GDP q/q 
  1:30pm  USD  Advance GDP Price Index q/q 
  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
  3:00pm  USD  Pending Home Sales m/m 
       
Fri Oct-29  8:00am  EUR  German Prelim GDP q/q 
  1:30pm  CAD  GDP m/m 
  1:30pm  USD  Core PCE Price Index m/m 
  2:45pm  USD  Chicago PMI 
  3:00pm  USD  Revised UoM Consumer Sentiment 
Sat Oct-30  Day 1  All  G20 Meetings 
       
Sun Oct-31  1:00am  CNH  Manufacturing PMI 
  Day 2  All  G20 Meetings 

الأسبوع المقبل: كبرى البنوك تستهل هجوم الأرباح الأمريكية الخاطف

يبدأ موسم الأرباح الأمريكي هذا الأسبوع. ستشارك الشركات ذات رأس المال الضخم تقارير أرباحها للربع الثاني من 2021. يطرح هذا فرص تداول مشوقة للمستثمرين، كما هو الحال دائمًا، لكن هذا الربع قد يكون أحد أفضل المواسم من وجهة نظر الشركات.

يشير مزاج المحلل إلى أن ربع زاخر في طريقه إلى الشركات ذات رأس المال الضخم. وتشير توقعات FactSet إلى معدل نمو بنسبة 61.9% لشركات S&P 500. سيكون هذا أعلى نمو عام مقابل عام يسجله المؤشر منذ 2009.

تهيمن كبرى البنوك على افتتاحية موسم الأرباح. ومن بين مصدري التقارير في الأسبوع الأول JPMorgan Chase وGoldman Sachs وWells Fargo وCitigroup.

يشغل موسم الأرباح أهمية متجددة هذا الربع. وسيستخدمه السوق لقياس أي الشركات مستعدة للخروج من اقتصاد الجائحة نحو شيء يشبه إجراءات التشغيل الطبيعية، وأيها كانت تعاني.

لقد جمعنا تقويمًا لموسم الأرباح الأمريكي يظهر كبرى الشركات التي تشارك تقارير أرباحها هذا الربع. تفقده لترى أي الشركات تصدر تقاريرها لتخطيط تداولاتك في الموسم القادم.

بعيدًا عن الأرباح وتحولًا نحو البيانات، يشهد هذا الأسبوع إصدار قراءة مؤشر سعر المستهلك الأمريكي لشهر يونيو.

ارتفعت أسعار المستهلك بوجه عام بنسبة 5% عام مقابل عام في مايو، وهذا هو أسرع معدل منذ أغسطس 2008. كان هذا أكثر ارتفاعًا أيضًا من توقعات وول ستريت. ارتفع التضخم الأساسي، المعيار الذي لا يشمل أسعار الطعام ولا الطاقة، بنسبة 3.8%. كان هذا أعلى ارتفاع في ثلاثة عقود تقريبًا.

تسببت بيانات مايو، التي يصدرها مكتب إحصاءات العمل، في نقاش حول ما إذا تعين على الفيدرالي ترك الاقتصاد يعمل دون عوائق. إن التضخم أحد مقاييس الفيدرالي الرئيسية، لذا فإن قراءات مماثلة في يونيو قد تحفز تغير في السياسية أو رفع المعدل لتهدئة الاقتصاد الساخن فيما بعد الغلق.

تقترح Fitch استمرار ارتفاع مؤشر سعر المستهلك لجزء كبير من 2022. تعتقد وكالة التقييمات أن مشاكل خطوط الإمداد لن تهدأ في أي وقت قريب، لذا ستستمر في دفع أسعار السلع الاستهلاكية لأعلى.

تدعو توقعات Fitch إلى ارتفاع سنوي مجمل بنسبة 4.5% في تضخم مؤشر سعر المستهلك الأساسي قبل نهاية 2021، مع مجيء التضخم غير الأساسي بنسبة 4.1%. ومن ثم سيهبط التضخم الأساسي إلى 2.5% قبل منتصف 2022.

سنرى أيضًا أحدث بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية هذا الأسبوع. ستنظر الأسواق لترى ما إذا كان الهبوط في إجمالي المبيعات البالغ 1.3% والهبوط في مبيعات التجزئة الأساسية البالغ 0.7% في مايو مجرد ومضة، أم أن التوجه استمر في يونيو.

مبيعات التجزئة مرتفعة بنسبة 28.1% على أساس سنوي، بالرغم من هذا الهبوط الشهري الصغير.

توجه المستهلكين بعيدًا عن شراء السلع والمنتجات تامة الصنع والتوجه إلى التجارب بدلًا من ذلك، قدم تفسيرًا جزئيًا للهبوط. مع عودة حرية الحركة إلى الوضع الطبيعي تقريبًا في الولايات المتحدة، يفضل المنفقون الخروج وترتيب الرحلات والإنفاق على الخدمات، أكثر من الخوض في التداوي بالتسوق في متاجر التجزئة.

سببًا آخر كان الهبوط بنسبة 3.4% في المبيعات لدى وكلاء السيارات. ويؤثر العجز العالمي في أشباه الموصلات على تسليم السيارات الجديدة؛ لذا، بدأت المبيعات في التباطؤ.

المثير هو أن مبيعات تجزئة أبريل قد روجعت بالزيادة في وقت صدور تقرير مايو. فبدلًا من البقاء ثابتة، كما كان يُظن أولًا، ارتفعت بنسبة 0.8% شهر مقابل شهر.

أيضًا يوشك أحدث بيان لمعدل فائدة بنك كندا على الصدور. أكد المحافظ تيف ماكلم في يونيو أن سعر الفائدة في ليلة واحدة ثابتًا عند 0.25%، ولن يحدث تغيير في المعدل في أي وقت قريب.

ألزم ماكلم البنك أيضًا بشراء سندات حكومية كندية أسبوعية بقيمة 3 مليار دولار كندي، لكنه كرر أن المعدل سيهدأ مع تقدم تعافي الاقتصاد.

كانت كندا واحدة من أكبر الاقتصادات التي بدأت تقليص شراء سنداتها في أبريل. بالرغم من هذا انكمش الاقتصاد في أبريل ومايو، ولم يحقق نمو الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول البالغ 5.6% التوقعات، بصورة رئيسية بسبب غلق الشتاء.

إلا أن اقتصاديي بنك كندا واثقون من أن التعافي سيعود إلى سرعته في الأشهر القادمة. من المتوقع أن تشكل أسعار السلع المرتفعة والنمو في الطلب الأجنبي رياحًا مواتية في المستقبل.

من المتوقع تدريج شراء السندات مع بيان يوليو يوم 14.

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT+1)  Asset  Event 
Tue 13-Jul  1.30pm  USD  CPI m/m 
  1.30pm  USD  Core CPI m/m 
       
Wed 14-Jul  3.00am  NZD  RBNZ Rate Statement 
  3.00am  NZD  Cash Rate 
  1.30pm  USD  PPI m/m 
  1.30pm  USD  Core PPI m/m 
  3.00pm  CAD  BOC Monetary Policy 
  3.00pm  CAD  BOC Rate Statement 
  3.00pm  CAD  Overnight Rate 
  3.30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
  Tentative  CAD  BOC Press Conference 
       
Thu 15-Jul  2.30am  AUD  Employment Change 
  2.30am  AUD  Employment Rate 
  3.00am  CNH  GDP q/y 
  1.30pm  USD  Philly Fed Manufacturing Index 
  1.30pm  USD  Unemployment Claims 
  3.30pm  GAS  US Natural Gas Inventories 
  11.45pm  NZD  CPI q/q 
       
Fri 16-Jul  1.30pm  USD  Retail sales m/m 
  1.30pm  USD  Core retail sales m/m 

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Tue 13 Jul  Wed 14 Jul  Thu 15 Jul 
JPMorgan Chase & Co   Bank of America Corp    
     
Goldman Sachs Group Inc   Citigroup Inc   Morgan Stanley  
     
PepsiCo Inc      
     
Wells Fargo & Co      

الأسبوع المقبل: الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول للمملكة المتحدة + إصدارات مبيعات التجزئة ومؤشر سعر المستهلك في الولايات المتحدة

تصدر اليوم أرقام الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول للمملكة المتحدة، لتحدد مسار العام المقبل. هل تصدُق الخطوط العامة المتفائلة للاقتصاديين؟ في الولايات المتحدة، حان وقت إصدار تقارير بيانات مبيعات التجزئة ومؤشر سعر المستهلك، لتسلط الضوء على الأرجح على التضخم المحتمل، مع تقدم ارتفاع الاقتصاد. في موضع آخر، يستعد وول ستريت لعاصفة أرباح أخرى.

هل يوافق الناتج المحلي الإجمالي للربع الأول في المملكة المتحدة التطلعات المتفائلة؟

من المتوقع أن تظهر أرقام الربع الأول انكماشًا أهدأ مما كان يُخشى حين دخلت البلد في فترة غلق. شهد الأسبوع الماضي قول بنك إنجلترا إنه يتوقع انكماش الاقتصاد بنسبة 1.5% في الربع الأول. بالرغم من هذا، شهد تقرير السياسة النقدية الفصلي رفع لجنة السياسة النقدية تطلعاتها لنمو العام بأكمله لاقتصاد المملكة المتحدة إلى زيادة كاملة بلغت 7.25% في الناتج المحلي الإجمالي.

وقد عكس الاقتصاديون هذا الرأي. بدلًا من الصورة المتشائمة، ترسم التقديرات مشهدًا أكثر إشراقًا لاقتصاد المملكة المتحدة. قد لا يكون مشهد تغوص فيه المرتفعات في نور الشمس الذهبية بعد، إلا أن الأرقام واعدة.

تتوقع التقديرات المتفق عليها هبوطًا في الناتج المحلي الإجمالي بأي قيمة بين 1 و2.5%. يقترب Barclays وOxford Exonomics وING من النهاية العالية بصورة أكبر، متوقعين انحدارًا بنسبة تتراوح بين 2 و2.5%. على الجانب الآخر تقدر Deloitte النسبة بمقدار -1.7%.

ما زلنا نقرع طبول اللقاح، لكن تأثير التعميم السريع وتطبيق نظام تطعيم قوي على مستوى الأمة لا يمكن الاستهانة به. يعود المزيد من الأشخاص إلى العمل؛ وتُرفع قيود الغلق؛ وستكون الحانات والمطاعم مفتوحة بصورة كاملة قريبًا؛ ويتأهب قطاع البناء إلى نمو ذو رقمين.

بالتأكيد، بالنظر إلى التوقعات على المدى الأطول، يمكن أن ننظر إلى بعض من أسرع معدلات نمو الناتج الإجمالي المحلي للمملكة المتحدة خلال 30 عامًا.

يشير توقع الربيع من EY ITEM Club نموًا سنويًا يبلغ 6.8% لعام 2021 بأكمله، مع عودة الاقتصاد إلى مستويات ما قبل الجائحة قبل الربع الثاني لعام 2022. Goldman أكثر تفاؤلًا، وفقًا للمحلل سفن جاري ستن، مع توقع بنسبة 7.8%.

بمجرد رفع الغلق بصورة كاملة، وعودة الاقتصاد إلى الوضع الطبيعي، سنشهد على الأرجح بعض من أكبر أرقام التمدد الاقتصادي خلال عقود. يعتمد كل هذا على نجاح البلد في الخروج من الغلق.

كل الأعين مسلطة على مؤشر سعر المستهلك الأمريكي مع تحرك التضخم

يمكن أن يكون التضخم على وشك البدء في قرض الاقتصاد الأمريكي. أظهرت بيانات مؤشر سعر المستهلك لشهر مارس قفزة في أرقام شهر مقابل شهر، لذا فإن إصدار هذا الأسبوع الذي يرسم ارتفاعات السعر في أبريل يكتسب أهمية متجددة.

بالنظر إلى بيانات مارس، ارتفعت أسعار المستهلك بنسبة 0.6% مقارنة بفبراير، بينما كانت أعلى من مارس 2020 بنسبة 2.6%. غذى ارتفاع البنزين بنسبة 9.1% ارتفاع مؤشر سعر المستهلك، والذي كان أعلى من تقدير Dow Jones البالغ 0.5% شهريًا و2.5% نموًا سنويًا.

لن يكون الضغط التضخمي على الاقتصاد أمرًا ترغب في رؤية تقدمه. قد تحفز أسعار المستهلك الأكثر ارتفاعًا رفع المعدل الأساسي، الأمر الذي يرفضه جيروم بويل رئيس الفيدرالي رفضًا باتًا حتى الآن. في الوقت الراهن، فإن استراتيجية الفيدرالي هي ترك الاقتصاد «يعمل دون انقطاع».

إلا أن الأسواق كانت ترفع أسعارها فنما التضخم على مدار العام حتى الآن. أيضًا تسببت عوائد السندات الحكومية في قليل من القلق هذا العام أيضًا، مع بلوغ العوائد بعض من أعلى مستوياتها منذ ما قبل الجائحة. بوجه عام، فإن فتح الاقتصاد، بالإضافة إلى التحفيز الحكومي الضخم، يساهمان في بيئة تضخمية، لذا يتعين على الفيدرالي مراقبة بيانات مؤشر سعر المستهلك لهذا الشهر بعين ثاقبة.

هل يمكن لأبريل أن يقابل مبيعات التجزئة الأمريكية الساحقة في شهر مارس؟

لقد شهدنا الاقتصاد الأمريكي يقسو على الغاز في 2021، مرتفعًا بنسبة 6.4% في الربع الأول. بوجه عام، فإن التطلعات أكثر إشراقًا، ولكن بعض غيوم التضخم تلقي بظلالها عليها. ستصدر إحصائيات التجزئة لشهر أبريل هذا الأسبوع، بعد انفجارها في مارس، لكن قد يحدث تغير قريبًا في الموضع الذي ينفق فيه المستهلكون الأمريكيون أموالهم.

نما إجمالي مبيعات تجزئة الولايات المتحدة بنسبة ضخمة بلغت 9.8% شهر مقابل شهر في مارس. وقد دفع المبيعات لأعلى مزيج من الطقس الأدفأ والغلق الأقل صرامة وإنفاق التحفيز. كان نمو عام مقابل عام هائل، حيث بلغ 30.4%.

كانت أعلى المجالات نموًا هي البضائع الرياضية (23.5%)، والملابس (18.3%)، والمركبات ذات المحركات (15.1%).

إلا أن المنفقين الأمريكيين قد يحولون اهتمامهم إلى جوانب أخرى، مع فتح الاقتصاد مرة أخرى. قد تشهد «التجارب» والرحلات مكاسب ضخمة هذا الشهر، مع تخفيف قيود السفر، بينما قد يبدأ المنفقون أيضًا في ضخ المال في قطاع الفندقة. قد يسحب هذا المزيد من المال من قطاع التجزئة، لذا فإن نمو أبريل قد لا يكون بارتفاع أداء مارس الرائع.

موسم الأرباح يستمر في وول ستريت

يجهز وول ستريت نفسه من أجل أسبوع جديد تشارك فيه الشركات ذات رؤوس الأموال الضخمة أرباحها الفصلية.

يصدر بعض العمالقة تقاريرهم في المرحلة القادمة من موسم الأرباح. وستكون Disney مما يجب مراقبته. لقد أعادت المنتزهات الفتح، لكن الوقت سيكون متأخرًا كثيرًا عن أن يكون لها أي تأثير حقيقي على أرباح الربع الأول. بدلًا من هذا، سيكون التركيز على خدمات بث Disney+، والتي ارتفع عدد المشتركين فيها خلال العام الماضي.

أيضًا ستكون أرباح عملاق التجارة الإلكترونية الصيني Alibaba في محور التركيز. تجاوز العملاق التقديرات بمتوسط 19.29% في الربعين السابقين ويمكن أن يكون في طريقه لفعل الأمر ذاته مرة أخرى. توقعات Zack موجبة، وهي علامة جيدة في المعتاد لتجاوز أرباح قادم.

انظر أدناه من أجل موجز للشركات ذات رؤوس الأموال الضخمة التي تصدر تقاريرها هذا الأسبوع.

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT+1)  Currency  Event 
Mon 10-May  02.30am  AUD  Retail sales m/m 
       
Tue 11-May  10.30am  AUD  Annual budget release 
       
Wed 12-May  07.00am  GBP  Prelim GDP q/q 
  1.30pm  USD  CPI m/m 
  1.30pm  USD  Core CPI m/m 
  3.30pm  USD  US Crude Oil Inventories 
       
Thu 13-May  1.30pm  USD  Unemployment Claims 
  3.30pm  USD  US Natural Gas Inventories 
       
Fri 14-May  1.30pm  USD  Retail Sales m/m 
  1.30pm  USD  Core Retail Sales m/m 
  2.15pm  USD  Industrial Production m/m 
  3.30pm  USD  Prelim UoM Consumer Sentiment 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Date  Company  Event 
Mon 10-May  Duke Energy  Q1 2021 Earnings 
  Air  Q1 2021 Earnings 
  Mariott Inc.  Q1 2021 Earnings 
  Tyson Foods  Q4 2021 Earnings 
  Panasonic Corp.  Q4 2021 Earnings 
     
Tue 11-May  Palantir Technologies  Q1 2021 Earnings 
  Electronic Arts  Q4 2021 Earnings 
  E.ON  Q1 2021 Earnings 
  Alstrom  Q4 2021 Earnings 
  Nissan  Q4 2020 Earnings 
  NAMCO BANDAI  Q4 2021 Earnings 
     
Wed 12-May  Toyota  Q4 2021 Earnings 
  Allianz  Q1 2021 Earnings 
  Deutsche Telekom  Q1 2021 Earnings 
  Merck  Q1 2021 Earnings 
  Bayer  Q1 2021 Earnings 
  Hapag-Lloyd   Q1 2021 Earnings 
  Fujifilm  Q4 2021 Earnings 
  Polyus Gold  Q1 2021 Earnings 
     
Thu 13-May  Alibaba  Q4 2021 Earnings 
  Walt Disney  Q2 2021 Earnings 
  Airbnb  Q1 2021 Earnings 
  Coinbase  Q1 2021 Earnings 
  Petrobras  Q1 2021 Earnings 
  Telefonica  Q1 2021 Earnings 
  BT Group  Q4 2021 Earnings 
  Mitsubishi  Q4 2021 Earnings 
  Suzuki  Q4 2020 Earnings 
  Rakuten  Q1 2021 Earnings 
  Burberry  Q4 2021 Earnings 
     
Fri 14-May  Rosneft  Q1 2021 Earnings 
  Honda  Q4 2021 Earnings 
  UNICHARM  Q1 2021 Earnings 
  Knorr-Bremse  Q1 2021 Earnings 
  Toshiba  Q4 2020 Earnings 

الأسبوع المقبل: قرارات كبيرة للفيدرالي وبنك إنجلترا ومبيعات تجزئة الولايات المتحدة

تُتَّخذ هذا الأسبوع قرارات كبيرة محتملة بشأن معدل الفائدة على جانبي الأطلنطي، مع انعقاد اجتماعات بنك انجلترا والاحتياطي الفيدرالي الأمريكي. أيضًا سنلقي نظرة على التعافي الاقتصادي الأمريكي مع صدور بيانات مبيعات التجزئة. هل كان ارتفاع يناير مجرد صدفة أم أن النمو المستدام عاد إلى الحياة؟

قرار معدل الفائدة لبنك إنجلترا: لن يتغير على الأرجح لكن توقعات ما بعد الميزانية قد تغيرت

من المتوقع أن يحتل التضخم ومعدلات الفائدة الصدارة مرة أخرى مع كشف بنك إنجلترا أحدث قرارات سياسته النقدية هذا الأسبوع.

ما زال الهدف هو تضخم بنسبة 2%، وعلى الأرجح ستبقى معدل فائدة البنك التي تبلغ 0.1% قائمة. في آخر اجتماعات بنك انجلترا الهامة بشأن معدل الفائدة في شهر فبراير، صوت أعضاء لجنة السياسة النقدية بالإجماع على إبقاء ذلك.

قال المحافظ أندرو بايلي في حديثه في حدث لمؤسسة حل النزاعات يوم الجمعة 5 مارس، إن البنك لن يرفع معدلات الفائدة فيما يتعلق بالتعافي الاقتصادي السريع، وقال إنه سيتعين عليه رؤية «دليلًا حقيقيًا» على أن تضخمًا بنسبة 2% سيكون مستدامًا قبل تطبيق أي ارتفاع في معدلات الفائدة.

إلا أنه قال أيضًا إن بنك إنجلترا يستعد لمعدلات فائدة سالبة في حالة التعافي المخيب للآمال. وهو يمهد الطريق أيضًا ليكون مستعدًا في حالة أن يؤدي الإنفاق السريع الناتج عن جائحة كوفيد 19 إلى ضغط تضخمي متزايد.

لا تتوقع الأسواق سن معدلات فائدة سالبة في أي وقت قريب. بدلًا من هذا، من المتوقع أن يرفع البنك معدلات الفوائد في 2022، وفقًا لجريدة Financial Times.

لقد ضُبِطت التوقعات أيضًا لتتماشى مع ميزانية المستشار ريشي سوناك التي يدفعها التحفيز. وفق بايلي، فإنها تبدو أقوى، حيث ينبغي للميزانية الجديدة كثيفة الإنفاق أن تساعد على تحفيز الاقتصاد وسوق العمل، لتهبط بالبطالة دون مستوى 7.75% الذي سبق التنبؤ به.

قال بايلي، «آخر توقعاتنا كانت سابقة للميزانية»، مضيفًا أن التوقع القادم في مايو «سيكون لدينا عنده بطالة أقل حجمًا في المدى القريب، وأكثر انخفاضًا على الأرجح على طول المدى».

بصورة أساسية، سيتطلع بنك انجلترا إلى المستقبل كما يفعل دائمًا، لكن من غير المرجح أن يغير معدله الأساسي عن نسبة 0.1% الحالية عندما يعقد اجتماعه هذا الأسبوع.

المؤتمر الصحفي للجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة – ثبات أم تغيير؟

على الجانب الآخر من المحيط ينعقد اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة. إنها نفس قصة اجتماع بنك انجلترا إلى حد كبير، لكن مع بعض التغيير، الذي يمكن أن يحدث حرفيًا.

كان رئيس مجلس المحافظين للفيدرالي جاي بويل متفائلًا بشأن العوائد، وتعهد في الأسبوع الماضي بإبقاء السياسة مستقرة، بالرغم من تحفيز تعليقاته بيع تصفية لدين الخزانة طويل الأجل.

قال بويل إنه من المتوقع أن يكون البنك المركزي «صبورًا» في سحب الدعم من أجل التعافي، نظرًا لأن سوق العمل بقي بعيدًا عن هدف التوظيف الكامل الذي يهدف البنك المركزي إليه، والذي حقق تقدمًا طفيفًا في الأشهر الأخيرة.

ما الذي يعنيه هذا قبل اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة؟ تشير CNBC إلى إمكانية إجراء بعض التعديلات الفنية على سياسة الفيدرالي النقدية القائمة، ويحفز ذلك الاضطراب الحادث مؤخرًا في سوق السندات.

أحدها قد يكون إعادة تقديم «عملية تغيير السير»، التي يبيع فيها الفيدرالي السندات قصيرة الأجل ويشتري سندات ذات أجل أطول. الهدف هو دفع المعدلات ذات المدى الأقصر إلى أعلى مع دفع المعدلات ذات المدى الأطول إلى أسفل، وبالتالي تسطح منحنى العائد. لقد نفذ الفيدرالي هذا التكتيك لآخر مرة منذ عقد أثناء أزمة الدين الأوروبي العاصفة.

هناك خيار آخر قد يستكشفه الفيدرالي، وهو زيادة المعدلات المدفوعة على الاحتياطيات لتغطية مشاكل أسواق المال، أثناء ضبط معدل الفائدة الليلة الواحدة على عمليات إعادة الشراء في سوق السندات أيضًا.

صارت توقعات الاقتصاد الأمريكي أكثر إشراقًا بعض الشيء مع تباطؤ الإصابات بكوفيد، وزيادة تعميم اللقاح، واعتماد مجلس الشيوخ باقة الرئيس جو بايدن التحفيزية. وأظهرت الرواتب غير الزراعية زيادة صحية للغاية في الوظائف المضافة إلى الاقتصاد الأمريكي في الشهر الماضي، حيث ارتفعت بمقدار 379،000 وظيفة.

لكن سيتعين معالجة عوائد السندات، خاصة مع حاجة الخزانة الأمريكية إلى سير مزاديات سنداتها القادمة بصورة جيدة. سيستمر الفيدرالي على الأرجح في شراء أوراق خزانته المالية التي تساوي 80 مليار دولار، مستخدمًا إياها في شراء سندات بمدة أربع سنوات ونصف، بحسب CNBC، ببساطة لأن هناك إمداد كبير من تحفيز إضافي على وشك الوصول، وسيحتاج إلى رفع رأس المال للتعامل مع عجز محتمل يبلغ 2.3 مليار دولار.

وبينما لا نتوقع حدوث تغيير كبير، يمكن أن نرى تلك التعديلات الفنية المذكورة أعلاه. ستهيمن عوائد السندات على المحادثات، كما فعلت في الأسابيع القليلة الماضية.

مبيعات التجزئة الأمريكية – علاج تجزئة اقتصادي؟

صدرت أحدث بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية هذا الأسبوع، وكان من الممكن أن تكون الأخبار أفضل لاقتصاد الولايات المتحدة إذا استمر تأرجح يناير الصاعد.

ارتفعت المبيعات بنسبة 5.4% في أحدث إصدار لبيانات التجزئة، وهي أكبر قفزة في سبعة أشهر، وفق مكتب تعداد الولايات المتحدة. تجاوز الرقم التنبؤات التي توقعت زيادة طفيفة بنسبة 1.1% وكان أعلى بنسبة 7.4% مقارنة بيناير 2020.

من المتوقع أن يكون المال الإضافي في صورة شيكات التحفيز هو السبب وراء ارتفاع إنفاق التجزئة. حيث حصل المواطنون الأمريكيون على 600 دولار من جيب الخزانة – وهناك شيكات بمبالغ أكبر في الطريق، حيث أن واسطة عقد باقة تحفيز الرئيس بايدن قد اعتمدها مجلس الشيوخ.

يتوقع تجار التجزئة على المدى الطويل أن يكون عام 2021 عامًا جيدًا للقطاع. من المتوقع أن يؤثر التحفيز واللقاحات تأثيرًا حقيقيًا على القطاع، خاصة إذا كان هناك طريق للخروج من الغلق هذا العام.

وقال الاتحاد الوطني لتجارة التجزئة NRF في فبراير إن إجمالي تجارة التجزئة يمكن أن يرتفع ليصل إلى 8.2% خلال العام ليتجاوز 4.33 تريليون دولار في 2021 مع حصول المزيد من الأشخاص على لقاح كوفيد 19 وإعادة فتح الاقتصاد. تتأهب الموانئ بعد ذلك لارتفاع مفاجئ في واردات البضائع الاستهلاكية.

وفق بيانات مكتب تعداد الولايات المتحدة، عاد الطلب للزيادة في كل الفئات الرئيسية، بما فيها السيارات والإلكترونيات والبضائع الترفيهية ومحلات البقالة ومواد البناء والبضائع المنزلية كالأثاث. ونمت تجارة التجزئة من دون متجر، والتي تشمل التجارة الإلكترونية بنسبة 11% في فترة المراجعة الأخيرة، مما يشير إلى استمرار التجزئة عبر الإنترنت في تحقيق مكاسب مع بقاء تقييد الوصول إلى المتاجر المادية.

هل يمكن أن يستمر هذا في فبراير؟ ممكن. يعتمد هذا حقًا على كم النقد الجاهز المتبقي في حوزة الأمريكيين لإنفاقه على السلع الاستهلاكية والفاخرة، لكن المبيعات القوية ستكون مقياسًا جيدًا للحكم على سرعة التعافي الاقتصادي الأمريكي.

 

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

 

Date  Time (GMT)  Currency  Event 
Tue 16th Mar  12.30pm  USD  Core Retail Sales m/m 
  12.30pm  USD  Retail Sales m/m 
       
Wed 17th Mar  All Day  EUR  Dutch Parliamentary Elections 
  12.30pm  CAD  CPI m/m 
  2.30pm  USD  US Crude Oil Inventories 
  6.00pm  USD  FOMC Economic Projections 
  6.00pm  USD  FOMC Statement 
  6.30pm  USD  FOMC Press Conference 
  9.45pm  NZD  GDP q/q 
       
Thu 18th Mar  12.30am  AUD  Employment Change 
  12.30am  AUD  Unemployment Rate 
  12.00pm  GBP  MPC Official Bank Rate Votes 
  12.00pm  GBP  Monetary Policy Summary 
  12.00pm  GBP  Official Bank Rate 
       
Fri 19th Mar  12.30pm  CAD  Core Retail Sales m/m 
  12.30pm  CAD  Retail Sales m/m 

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

 

Date  Company  Event 
Tue 16th Mar  Volkswagen  Q4 2020 Earnings 
     
Wed 17 Mar  BMW  Q4 2020 Earnings 
  NorNickel  Q4 2020 Earnings 
     
Thu 18th Mar  Nike  Q3 2021 Earnings 
  Enel  Q4 2020 Earnings 
  FedEx  Q3 2021 Earnings 

الأسبوع المقبل: مطالبات البطالة وإصدار مبيعات التجزئة بالإضافة إلى محاضر اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة ومؤشرات مديري المشتريات العالمية

أسبوع حافل في الانتظار. أولًا، تصدر بيانات مطالبات البطالة الأمريكية، والتي تظهر عمق تأثير الجائحة المستمر على سوق العمل الأمريكي. تصدر أيضًا مبيعات التجزئة الأمريكية، بعد نتائج العطلة المخيبة للآمال. لدينا أيضًا محاضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، بينما تصدر أيضًا بيانات مؤشرات مديري المشتريات من جميع أنحاء العالم.

هل تنمو مطالبات البطالة الأمريكية مرة أخرى؟

تواصل الجائحة وضع التوظيف في وضع غير ثابت. تصدر تقارير مطالبات البطالة الأمريكية في الأسبوع المقبل، وإذا اعتبرنا الإصدارات السابقة مؤشرات، فإن التطلعات ستكون مشوشة بعض الشيء.

لم تكن مطالبات الأسبوع الأول من فبراير 2021 قد صدرت بعد حتى وقت الكتابة، لكن في استطاعتنا الحصول على بعض المؤشرات حول ما نتوقعه من تقرير مطالبات البطالة للأسبوع المنتهي في 30 يناير.

كشفت إحصائيات وزارة العمل منذ ذلك الوقت عن تقديم 779،000 مطالبة، مقابل 830،000. كان هناك أيضًا هبوط دون 900،000، وهو الرقم الذي شوهد على مدار أشهر متعاقبة في نهاية 2020، مع وصول مجمل معدل البطالة إلى 6.3% بدءًا من 5 فبراير.

ومع هذا، ما زال حوالي 17.5 مليون أمريكي يطالبون بصورة من صور إعانات البطالة. يحصل 7.2 مليون على مساعدات بطالة الجائحة، والتي تقدم تأمينًا ضد البطالة لعمال الوظائف المؤقتة وغيرهم من غير المؤهلين للإعانات العادية التي تقدمها الدولة.

الرواتب غير الزراعية، أي عدد الوظائف الجديدة المضافة إلى الاقتصاد الأمريكي، تواصل الانهيار، مما يشير إلى أن الطريق ما زال طويلًا أمام أي نمو في التوظيف.

لن تكون البطالة أمر جيد للاقتصاد. فالمال الأقل في أيدي العاملين يعني قدرة شرائية أقل، وهذا يعني أن مبيعات التجزئة ستنخفض على الأرجح (انظر أدناه للمزيد من التفاصيل)، وأن الاقتصاد الأمريكي إجمالًا سيدور فيه مال أقل، وسيعيق هذا الأمر النمو على الأرجح.

تضم باقة تحفيز بايدن، التي تبلغ 1.9 تريليون دولار، العديد من المخصصات لمساعدة الأعمال الصغيرة على الدفع لموظفيها والاحتفاظ بهم. هل هذا كاف؟ يبدو أنها على المسار السريع للتمرير من مجلس النواب، لكن تأثيرها الكامل لن يُرى في المدى القصير، أو حتى تمسك الأعمال الأموال بأيديها.

مبيعات التجزئة الأمريكية – عرض سيء آخر؟

ستتسنى لنا رؤية التأثير المستمر الذي تسبب فيه كوفيد 19 على قطاع التجزئة الأمريكي هذا الأسبوع مع صدور دفعة جديدة من بيانات مبيعات التجزئة.

كانت إيصالات مبيعات ديسمبر منخفضة بنسبة 0.7%، وفق أرقام وزارة التجارة، بحسب ما ذكرت Bloomberg، وهو أمر يكبح ما اكتشفته MasterCard من أن مبيعات عيد الشكر/الكريسماس فاقت التوقعات في حقيقة الأمر.

عادة ما تكون العطلات ذروة مواسم التسوق بالنسبة للمستهلكين الأمريكيين. أضف الجمعة السوداء وإثنين الإنترنت إلى نفس الفترة، وسيتعين حينها على مبيعات التجزئة أن تبدي أداءً جيدًا على الأقل.

أشارت Amazon في آخر إعلان أرباح لها أن إثنين الإنترنت لعام 2020 كان أفضل يوم تسوق لها على الإطلاق، مع مبيعات بلغت 9.2 مليار دولار خلال مدة الأربع والعشرين ساعة تلك. وتجاوزت أيضًا مبيعات يوم Prime التوقعات، بتحقيقها مبيعات بقيمة 10.4 مليار دولار مبيعات.

إذًا، لماذا تنخفض مبيعات التجزئة بوجه عام، إذا كانت Amazon قد حظيت بفترة وفيرة المكاسب؟ بالطبع يسبب الغلق دمارًا للمتاجر التقليدية، لكن فقدان الوظائف يخفض على الأرجح من القدرة الشرائية الكلية للجمهور الأمريكي. بصورة أساسية، ستستمر التجزئة في تلقي الضربات طالما استمر تفشي الجائحة.

وتشير Bloomberg إلى أن تكبد المتاجر الكبرى والمطاعم ومنافذ البيع الأخرى بخلاف Amazon الخسائر هو ما تسبب في هذا الهبوط.

هل يساعد التحفيز؟ يتمثل جزء من أحدث جولات تحفيز الرئيس بايدن في شيكات شخصية بقيمة 1،400 دولار، قد تقرض الأمريكيين لزيادة الإنفاق بعض الشيء على الأمور غير الضرورية.

لكننا لن نعلم ما الذي ستؤول إليه الأمور حتى يُعلن عن أرقام يناير يوم الأربعاء القادم.

اللجنة الفيدرالية للأسواق المفتوحة تصدر أحدت محاضر اجتماعاتها

اجتمعت اللجنة الفيدرالية للأسواق المفتوحة لأول مرة في عام 2021 منذ بضعة أسابيع، وستصدر ملاحظات الاجتماع للاستخدام العام في الأسبوع المقبل.

نعلم من التقارير أن الأمور لم تتغير كثيرًا عما كان الوضع عليه في اجتماع ديسمبر: تطلعات صعودية على المدى الطويل، يقودها اللقاحات والتحفيز، لكن المدى القصير تحفه المخاطر. ففي الوقت الذي يقود فيه التحفيز واللقاحات آمال المستقبل، تعني المشاكل المحيطة بتسليم اللقاح، بالإضافة إلى تآكل سوق العمل، أن الفيدرالي سيتروى على الأرجح فيما يتعلق بالتغيرات الكبرى في السياسة النقدية.

لقد نوقش التضخم، وسط مناقشات اللجنة حول تدريج شراء السندات، لكن يبدو أنه لا توجد مؤشرات إلى أن معدلات الفائدة سترتفع في أي وقت قريب، حتى إذا هبطت معدلات البطالة إلى أرقام تطلق بشكل تقليدي أجراس إنذار الأسعار.

إن جانت يلن واحدة من الوجوه الجديدة المنضمة إلى اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، وستتولى وزارة الخزانة. يرى نيل ويلسون، كبير محللي الأسواق لدينا، مجالًا لديناميكية بنيوية مالية-نقدية أكثر تماسكًا يُمكَّن مع تنصيب يلين. هل نتجه نحو تغير نحو النظرية النقدية الحديثة؟

مؤشرات مديري المشتريات – ما هي التوقعات؟

تصدر الأسبوع القادم أيضًا بيانات مؤشرات مديري المشتريات في المملكة المتحدة والولايات المتحدة وأوروبا، معطية مزيدًا من المؤشرات على صحة الاقتصاد في تلك المناطق الجغرافية الرئيسية.

بالنسبة لأوروبا، فإن الأمور ليست جيدة. حيث هبط مؤشر مديري المشتريات من IHS Markit من 49.1 نقطة في ديسمبر إلى 47.5 نقطة في يناير، مبتعدًا عن النقاط الخمسون التي تشير إلى النمو المستمر. هل نتجه نحو هبوط مزدوج؟ الفرق بين اقتصادات الاتحاد الأوروبي الرائدة، ألمانيا وفرنسا، يظهر إشارات مختلفة. فالصناعة الألمانية على سبيل المثال، تساعد على إبقاء ألمانيا على مسار ذو نمو ضئيل، مع زيادة الصادرات، لكن فرنسا لا يمكن قول الأمر ذاته على فرنسا.

بالرغم من هذا، فإن الأمور ليست وردية تمامًا. فقد انخفضت مؤشرات مديري المشتريات الصناعية النهائية من IHS Markit إلى 54.8 في يناير من 55.2 في ديسمبر، بالرغم من أنها بالكاد تجاوزت التقدير «الآني» الأولي الذي بلغ 54.7.

قال كريس ويليامسون، كبير اقتصاديين الأعمال في IHS Markit لوكالة Reuters، «إن ناتج تصنيع المنطقة الأوروبية يواصل التمدد بخطوات ثابتة في بداية 2021، بالرغم من أن النمو قد ضعف إلى الحد الأدنى منذ بدء التعافي، حيث شكلت تدابير الغلق الجديدة ونقص الإمدادات مزيدًا من التحديات للمنتجين في جميع أنحاء المنطقة».

في المملكة المتحدة، هبط مؤشر مديري المشتريات الآني إلى 40.6 في يناير، ليظهر أقل قراءة في ثمانية أشهر. كان هذا بعيدًا تمامًا عن مستوى 45.5 الذي توقعه الاقتصاديين الذين استطلعت Reuters رأيهم، وثالث قراءة تحت 50 على التوالي. وبالرغم من أن تعميم اللقاح في المملكة المتحدة هو أحد أفضل برامج التعميم في العالم، إلا أنها ما زالت في غلق صارم، لتتعامل مع تغير السلالات الفيروسية، ويبدو أن تأثير هذا ما زال عظيمًا على صحة الأمة البدنية، بل والاقتصادية أيضًا.

تشهد مؤشرات مديري المشتريات الصناعية ارتفاعات مفاجئة في الناتج في الولايات المتحدة. تسارعت مؤشرات مديري المشتريات الصناعية الآنية للولايات المتحدة نحو 59.1 في النصف الأول من يناير، وهي أعلى قيمة منذ مايو 2007، منطلقة من 57.1 في ديسمبر. وقد توقع الاقتصاديون قبل ذلك أن يهبط المؤشر إلى 56.5 في بداية يناير. هل يمكن للتوجه أن يستمر؟

 

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT)  Currency  Event 
Wed Feb 17  7.00am  GBP  CPI y/y 
  1.30pm  USD  Core Retail Sales m/m 
  1.30pm  USD  Retail Sales m/m 
  1.30pm  USD  Core PPI m/m 
  1.30pm  USD  PPI m/m 
  7.00pm  USD  FOMC Meeting Minutes 
       
Thu Feb 18  1.30pm  USD  Unemployment claims 
  3.30pm  USD  Natural Gas Inventories 
  4.00pm  USD  Crude Oil Inventories 
       
Fri Feb 19  7.00am  GBP  Retail Sales m/m 
  8.15am  EUR  French Flash Services PMI 
  8.15am  EUR  French Flash Manufacturing PMI 
  8.30am  EUR  German Flash Manufacturing PMI 
  8.30am  EUR  German Flash Services PMI 
  9.00am  EUR  Flash Manufacturing PMI 
  9.00am  EUR  Flash Services PMI 
  9.30am  GBP  Flash Manufacturing PMI 
  9.30am  GBP  Flash Services PMI 
  1.30pm  CAD  Core Retail Sales m/m 
  1.30pm  CAD  Retail Sales m/m 
  2.45pm  USD  Flash Manufacturing PMI 
  2.45pm  USD  Flash Services PMI 

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Data  Company  Event 
Mon 15 Feb  BHP Billiton  Q2 2021 Earnings 
  Michelin  Q4 2020 Earnings 
  Liberty Global  Q4 2020 Earnings 
     
Tue 16 Feb  CVS Health  Q4 2020 Earnings 
  Palantir   Q4 2020 Earnings 
  AIG  Q4 2020 Earnings 
  Yandex  Q4 2020 Earnings 
  Bridgestone  Q4 2020 Earnings 
  Poste Italiane  Q4 2020 Earnings 
     
Wed 17 Feb  Shopify  Q4 2020 Earnings 
  Rio Tinto  Q4 2020 Earnings 
  BAT  Q4 2020 Earnings 
  Novatek  Q4 2020 Earnings 
  Hilton  Q4 2020 Earnings 
  Schindler  Q4 2020 Earnings 
  Garmin  Q4 2020 Earnings 
     
     
Thu 18 Feb  Walmart  Q4 2021 Earnings 
  Airbus  Q4 2020 Earnings 
  Daimler   Q4 2020 Earnings 
  Barrick Gold  Q4 2020 Earnings 
  EDF  Q4 2020 Earnings 
  Carrefour  Q4 2020 Earnings 
     
Fri 19 Feb  Hermés  Q4 2020 Earnings 
  Danone  Q4 2020 Earnings 
  RBS  Q4 2020 Earnings 
  Renault  Q4 2020 Earnings 

 

 

CySEC (أوروبا)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • تعويضات صندوق تعويضات المستثمر FSCS تصل إلى 20000 جنيه إسترليني
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000 يورو**
  • حماية الرصيد السلبي

المنتجات

  • CFD
  • تعاملات الأسهم
  • Quantranks

Markets.com، التي تتولى تشغيلها شركة Safecap للاستثمارات المحدودة ("Safecap”) مرخصة من قبل مفوضية قبرص للسندات والتداول (CySec) بموجب الترخيص رقم 092/08 ومن قبل هيئة سلوكيات القطاع المالي ("FSCA") بموجب الترخيص رقم 43906.

FSC (العالمية)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • التحقق الإلكتروني
  • حماية الرصيد السلبي
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000 $**

المنتجات

  • CFD

Markets.com، التي تتولى تشغيلها Finalto (جزر العذراء البريطانية) ذ.م.م. المحدودة ("Finalto BVI”) مرخصة من قبل لجنة الخدمات المالية في جزر العذراء البريطانية ("FSC") بموجب الترخيص رقم SIBA/L/14/1067.

FCA (المملكة المتحدة)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • تعويضات صندوق تعويضات الخدمات المالية تصل إلى 85000 جنيه إسترليني *بحسب المعايير والأهلية
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000 £**
  • حماية الرصيد السلبي

المنتجات

  • CFD
  • المراهنة على الهامش

Markets.com، التي تتولى تشغيلها Finalto Trading Limited مرخصة من قبل هيئة السلوك المالي ("FCA") بموجب الترخيص رقم 607305.

ASIC (أستراليا)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • التحقق الإلكتروني
  • حماية الرصيد السلبي
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000$**

المنتجات

  • CFD

Markets.com، التي تتولى تشغيلها Finalto (Australia) Pty Limited تحمل ترخيص هيئة الخدمات المالية الأسترالية رقم 424008، وهي مرخصة لتقديم الخدمات المالية من قبل هيئة الأوراق المالية والاستثمار الأسترالية ("ASIC”).

سيؤدي تحديد إحدى هذه الجهات التنظيمية إلى عرض المعلومات المتوافقة على نطاق الموقع الإلكتروني بأكمله. إذا أردت عرض معلومات عن جهة تنظيمية أخرى، الرجاء تحديدها. لمزيد من المعلومات، انقر هنا.

**تنطبق الأحكام والشروط. شاهد السياسة الكاملة لمزيد من المعلومات.

هل أنت تائه؟

لقد لاحظنا أنك على موقع في. وبما أنك تتواصل من موقع في الاتحاد الأوروبي، ينبغي عليك بالتالي النظر بإعادة الدخول إلى ، وهذا يخضع لإجراءات التدخل بالمنتجات للسلطة الأوروبية للسندات والأوراق. بينما يحق لك التصفح هنا بمبادرة حصرية منك، فإن عرض هذا الموقع لبلادك سيعرض المعلومات التشريعية المتوافقة وإجراءات الحماية المعنية للشركة التي تختارها. هل تود إعادة توجيهك إلى