الأسبوع المقبل: أسبوع حافل للاقتصاد الأمريكي

يقبل علينا أسبوع آخر مزدحم في عالم الشؤون المالية. تشمل أهم موضوعات هذا الأسبوع مؤشرات الاقتصاد الأمريكي وقراءات الناتج المحلي الإجمالي المتقدمة للربع الثالث وبيانات نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي لشهر سبتمبر. من جهة البنوك المركزية، يتحدث البنك المركزي الأوروبي وبنك كندا بينما تضارب الأسواق على ارتفاعات السعر المحتملة. يستمر أيضًا موسم الأرباح مع أكثر الأسابيع ازدحامًا هذا الفصل حتى الآن.

التعافي الأمريكي في بؤرة الاهتمام مع صدور تقارير الناتج المحلي الإجمالي للربع الثالث ونفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي

لقد كان التضخم هو الشأن الساخن في الاقتصاديات العالمية والأمريكية في أغلب العام. وقد ازدادت أهميته بصورة إضافية مع بدء الاقتصادات في الخروج من الجائحة.

يصدر يوم الجمعة مؤشر التضخم الذي يفضله الفيدرالي، مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي، ليقيس تضخم السلع الاستهلاكية في سبتمبر.

أظهر أغسطس زيادة بنسبة 0.4% في نفقات الاستهلاك الشخصي، وهو ما كان متماشيًا بوجه عام مع التوقعات. وبعيدًا عن الطعام والطاقة، وقف مؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي عند 0.3% في الشهر الماضي. وشكل هذا أيضًا ارتفاعًا بنسبة 3.6% عام مقابل عام في أغسطس.

رأي الفيدرالي الرسمي هو أن قفزات الأسعار مؤقتة. ربما يكون محقًا. فقد انخفضت مكاسب نفقات الاستهلاك الشخصي الشهرية بصورة أساسية إلى النصف منذ ارتفاع أبريل البالغ 0.6%. وتدعم هذا الزعم المؤشرات الأخرى، مثل المعدل المتباطئ لنمو مؤشر سعر المستهلك.

يصدر أيضًا معيار رئيسي آخر لتعافي الولايات المتحدة الاقتصادي هذا الأسبوع. حيث تُنشر أرقام الناتج المحلي الإجمالي المتقدم الفصلي للربع الثالث يوم الخميس. دون شك، يتطلع الفيدرالي والبيت الأبيض إلى أن يتجاوز النمو التوقعات بعد الربع الثاني المخيب للآمال.

أظهرت أرقام الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني في البداية أن الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة قد تمدد بنسبة 6.3%، بالرغم من مراجعته بالزيادة في التقرير النهائي إلى 6.7%. وقد توقع Dow Jones نموًا بنسبة 8.2% في الربع الثاني.

أقل ما يقال عن توقعات الربع الثالث لعام 2021 إنها مختلطة. ففيدرالي أطلنطا، الذي توقع نموًا بنسبة 5.7% من قبل، قد خفض توقعه لنمو الربع الثالث إلى 0.5% فقط.

إن Goldman Sachs أكثر تفاؤلًا بكثير، لكنه قد خفض أيضًا توقعاته للنمو. فقد توقع فيما سبق نموًا بنسبة 6.2% في الربع الثالث. والآن، يبدو المستوى أقرب إلى 5.7%.

استمرارًا مع Goldman، يذكر البنك تقارير الوظائف الضعيفة وتأثير المتحور دلتا كأسباب للنمو المتباطئ. بصورة واقعية، فإن الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي كان سيتباطأ في كل الأحوال مع بلوغ الاقتصاد ما يشبه الوضع الطبيعي فيما قبل الجائحة.

مراقبة البنوك المركزية: البنك المركزي الأوربي وبنك كندا يتحدثان اليوم

يبدو أن البنك المركزي الأوروبي واقع في مشكلة، إذا صدقنا التقارير. وفقًا لاستبيان Deutsche Bank الذي أُجري على 600 مستثمر، يتوقع 42% أن يبقى البنك المركزي الأوروبي مسالم أكثر مما يجب لمدة أطول مما يجب.

قال أندريا إنريا، رئيس المجلس الاستشاري للبنك المركزي الأوروبي، إن الحرص ما زال هو الشعار، بالرغم من الإشارة إلى أن التطلعات الاقتصادية للاتحاد الأوروبي آخذة في التحسن.

وتشير نماذج داخلية غير منشورة إلى أن التضخم قد يبلغ هدف البنك المركزي الأوروبي المتصور البالغ 2% قبل عام 2025. بناء على هذا قد تُرفع المعدلات في وقت أبكر من المتوقع. لقد بدأ بعض المستثمرين في التسعير بمعدلات أعلى في بداية عام 2023.

يقول صانع سياسة البنك المركزي الأوروبي بابلو هرنانديز دي كوس إن رفع المعدلات ليس قريبًا بعد. فهو لا يرى أي تغييرات في معدل البنك الأساسي حتى 2023 في أقرب تقدير. ربما يكون بعض المستثمرين قد بدأوا التسعير بناءً على هذا بالفعل.

قد يتسبب هذا في مشاكل لبعض بلدان جنوب أوروبا غير القادرة على إبقاء المعدلات منخفضة لأكثر من ذلك، وفقًا لماركوس فروهاوف من Germany daily FAZ.

هل تتشكل أزمة ثقة في البنك المركزي الأوروبي؟ يُزعم أن الارتفاع التضخمي يؤثر على العناصر الأفقر في الاتحاد الأوروبي أكثر مما يؤثر على البلدان الأغنى. البنوك المركزية المستقلة، مثل الفيدرالي أو بنك كندا، لديها رفاهية القدرة على العناية بأنفسها بصورة أساسية، بدلًا من الالتزام بالخط المالي المرسوم في بروسل.

سيكون من المثير رؤية طريقة معالجة البنك لهذه التحديات، وإذا كان هناك أي إشارة إلى تغير في المعدلات، فستُذكر بالتأكيد في مؤتمر البنك المركزي الأوروبي المنعقد يوم الأربعاء.

بالحديث عن رفع معدلات الفائدة المبكر، يمكن لبنك كندا أن يستعد على الأرجح لذلك. سنعرف المزيد حول موقف بنك كندا يوم الأربعاء، لكن الاقتصاديين يعتقدون أننا سنرى الأمور تتغير في الشمال الأبيض العظيم في أبريل.

يعتقد ديفيد ولف من Fidelity والمستشار السابق لبنك كندا أننا سنرى المعدل يرتفع في ذلك الوقت. تقارير الوظائف القوية والتضخم الجائر، الذي يقبع عند ضعف مستوى بنك كندا المستهدف البالغ 2%، قد يدفعوا الحاكم تيف ماكلم.

يعتقد أيضًا Wells Fargo أننا سنرى تحرك المعدل الكندي في العام القادم.

قال بنك الاستثمار في بيان، «نتوقع أيضًا أن يبدأ بنك كندا في رفع معدلات فائدة سياسته في 2022، حيث يبدأ برفع مبدئي للمعدل قدره 25 نقطة إلى 0.50% في اجتماع السياسة النقدية المنعقد في يوليو 2022، ورفعها مرة أخرى بمقدار 25 نقطة خلال الربع الرابع لعام 2022». «فيما يتعلق برفع المعدلات الأولي، نعتقد أن المخاطر تميل نحو ارتفاع قريب أكثر منه بعيد. نرى أيضًا ارتفاعات متعددة للمعدل في 2023 ونتوقع تشديد متراكم قدره 75 نقطة خلال ذلك العام».

تدعو الأصوات المتشددة إلى تعديل المعدل. دعنا نرى ما الذي سيقوله بنك كندا هذا الأسبوع.

أسبوع قادم زاخر بالأرباح

لا تنس أن موسم الأرباح ما زال قائمًا في وول ستريت. يتعين لهذا الأسبوع أن يشكل تواريخ إصدار التقارير الخمسة الأكثر ازدحامًا في الربع المقبل، مع صدور تقارير العديد من شركات التكنولوجيا الكبيرة.

ستكون Amazon وApple وTwitter وFacebook وSpotify من بين شركات التكنولوجيا الكبرى التي تصدر تقاريرها هذا الأسبوع. سنشهد أيضًا العديد من أعمال السلع الاستهلاكية سريعة الحركة، مثل Coca-Cola تصدر تقاريرها أيضًا.

لمزيد من المعلومات عن أي الشركات تصدر تقاريرها ومتى تفعل، تأكد من تفقد تقويمنا لموسم الأرباح الأمريكي.

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT+1)  Asset  Event 
Mon 25-Oct  9:00am  EUR  German ifo Business Climate 
       
Tue 26-Oct  3:00pm  USD  CB Consumer Confidence 
  3:00pm  USD  Richmond Manufacturing Index 
Wed 27-Oct  1:30am  AUD  CPI q/q 
  1:30pm  AUD  Trimmed Mean CPI q/q 
  1:30pm  USD  Core Durable Goods Orders m/m 
  1:30pm  USD  Durable Goods Orders m/m 
  3:00pm  CAD  BOC Monetary Policy Report 
  3:00pm  CAD  BOC Rate Statement 
  3:30pm  CAD  Overnight Rate 
  3:30pm  OIL  US Crude Oil Inventories 
  Tentative  CAD  BOC Press Conference 
       
Thu 28-Oct  Tentative  JPY  BOJ Outlook Report 
  Tentative  JPY  Monetary Policy Statement 
  Tentative  JPY  BOJ Press Conference 
  12:45pm  EUR  Monetary Policy Statement 
  12:45pm  EUR  Main Refinancing Rate 
  1:30pm  EUR  ECB Press Conference 
  1:30pm  USD  Advance GDP q/q 
  1:30pm  USD  Advance GDP Price Index q/q 
  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
  3:00pm  USD  Pending Home Sales m/m 
  3.30pm  GAS  US Natural Gas Inventories 
       
Fri 29-Oct  9:00am  EUR  German Prelim GDP q/q 
  1:30pm  CAD  GDP m/m 
  1:30pm  USD  Core PCE Price Index m/m 
  2:45pm  USD  Chicago PMI 
  3:00pm  USD  Revised UoM Consumer Sentiment 

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Mon 25 Oct  Tue 26 Oct  Wed 27 Oct  Thu 28 Oct  Fri 29 Oct 
  3M Co (MMM)  Automatic Data Processing (ADP)  Caterpillar Inc (CAT)   AbbVie (ABBV)  
  General Electric (GE)   Boeing (BA)  Keurig Dr Pepper (KDP)   Alibaba (BABA)  
  Advanced Micro Devices (AMD)  CME Group (CME)  Mastercard (MA)   Aon (AON) 
  Alphabet Inc C (GOOG)  Coca-Cola Co (KO)  Merck & Co Inc (MRK)   Chevron (CVX)  
  Alphabet Inc A (GOOGL)  General Motors (GM)   Newmont Goldcorp (NEM)   Exxon Mobil (XOM)  
Facebook (FB)  Microsoft Corp (MSFT)  The Kraft Heinz Co (KHC)   Shopify (SHOP)   Berkshire Hathaway (BRK.B) 
  QuantumScape (QS)  McDonald’s Corp (MCD)   Takeda Pharmaceutical (TAK)    
  Twitter Inc (TWTR)  Spotify Technology SA (SPOT)   Amazon.com Inc (AMZN)    
  Visa Inc Class A (V)   Ford Motor Co (F)   Apple Inc (AAPL)    
    Pinterest (PINS)  Gilead Sciences Inc (GILD)    
    Teladoc Health (TDOC)  Starbucks Corp (SBUX)    
    Twilio (TWLO)     

The markets month ahead: key events for your trading diary in October

Get a look at the coming month’s important market-moving events with our October trading preview. 

Economic events to watch in October 

OPEC-JMMC meetings – Monday 4th October  

The month begins in earnest with OPEC-JMMC meetings. OPEC+ comes together for its monthly policy talks. No shocking surprises are expected this month. Instead, we’ll probably see a rubber-stamping of the planned output increase of 400,000 bpd.  

RBA rate statement – Tuesday 5th October  

The Reserve Bank of Australia releases its newest rate statement at the start of the month. Markets forecast no hike for the foreseeable future. The cash rate will probably stay at its historic low. 

RBNZ rate statement – Wednesday 6th October  

Joining its Australian cousin in starting the month with a rate decision is the Reserve Bank of New Zealand. Economists think an increase in the 0.2% cash rate will come – but not the 0.5% increase forecast. 

US nonfarm payrolls – Friday 8th October 

Jerome Powell and the Fed, plus the wider markets, will be watching the month’s NFP data carefully. August’s data missed the mark by miles – will September’s stats point towards a US labour market surge? 

US CPI data – Wednesday 13th October 

Consumer Price Index rises cooled in August, backing the Fed’s stance that current high prices are all transitionary. Month-on-month price gains slowed to 0.3%. September’s CPI stats are released on Wednesday 13th of October. 

US retail sales data – Friday 15th October 

Retail sales across America picked up an unexpected bump in August. Sales were up 0.7% according to the Census Bureau. Observers were calling for a 0.7% decline, driven by rising Delta-variant COVID cases. Will we see an upward swing in September too? 

UK CPI data – Tuesday 20th October 

UK inflation is running hot. Last month’s report showed it growing at the fastest rate since records began, rising at 3.2%. It may be all transitionary, but if inflation punches above the Bank of England’s 4% target, then the UK’s central bank may be forced to act. 

European PMIs – Friday October 22nd 

Brace for the monthly European flash PMI blitz with all the key economic activity indicators from France, Germany, and the EU all inbound. Eurozone composite PMI readings for September missed expectations of 58.5 coming in at 56.1. Still in growth, but it looks like activity is starting to slow. 

Bank of Canada rate statement – Wednesday October 27th 

The first rate statement of Justin Trudeau’s third term comes this month. Governor Tiff Macklem and co. stuck to their guns in September, keeping the 0.25% rate in place and the QE pace the same. It’s probable October’s statement will bring much the same. 

ECB Press Conference – Thursday October 28th  

The European Central Bank scaled back its bond-buying programme in September in a bid to cool soaring inflation. Its October moves will likely all come down to how EU CPI reacted to the change. Rates stayed at 0% and it’s likely they will in the mid-term. 

Major economic data 

Date  Time (GMT+1)  Asset  Event 
Mon Oct-04  8:00am  EUR  Spanish Unemployment Change 
  All Day  All  OPEC Meetings 
  All Day  All  OPEC-JMMC Meetings 
       
Tue Oct-05  4:30am  AUD  RBA Rate Statement 
  4:30am  AUD  Cash Rate 
  Tentative  JPY  BOJ Gov Kuroda Speaks 
  3:00pm  USD  ISM Services PMI 
       
Wed Oct-06  2:00am  NZD  Official Cash Rate 
  2:00am  NZD  RBNZ Rate Statement 
  1:15pm  USD  ADP Non-Farm Employment Change 
  3:30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
       
Thu Oct-07  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
  3:00pm  CAD  Ivey PMI 
       
Fri Oct-08  1:30am  AUD  RBA Financial Stability Review 
  1:30pm  CAD  Employment Change 
  1:30pm  CAD  Unemployment Rate 
  1:30pm  USD  Average Hourly Earnings m/m 
  1:30pm  USD  Non-Farm Employment Change 
  1:30pm  USD  Unemployment Rate 
  Tentative  USD  Treasury Currency Report 
       
Tue Oct 12  3:00am  CNH  GDP q/y 
  3:00am  CNH  Retail Sales y/y 
  10:00am  EUR  ZEW Economic Sentiment 
  10:00am  EUR  German ZEW Economic Sentiment 
  3:00pm  USD  JOLTS Job Openings 
  6:00pm  USD  10-y Bond Auction 
       
Wed Oct-13  1:30pm  USD  CPI m/m 
  1:30pm  USD  Core CPI m/m 
  6:01pm  USD  30-y Bond Auction 
  7:00pm  USD  FOMC Meeting Minutes 
       
Thu Oct-14  1:30am  AUD  Employment Change 
  1:30am  AUD  Unemployment Rate 
  1:30pm  USD  PPI m/m 
  1:30pm  USD  Core PPI m/m 
  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
  4:00pm  OIL  Crude Oil Inventories 
       
Fri Oct-15  7:00am  GBP  Retail Sales m/m 
  1:30pm  USD  Core Retail Sales m/m 
  1:30pm  USD  Retail Sales m/m 
  1:30pm  USD  Empire State Manufacturing Index 
  3:00pm  USD  Prelim UoM Consumer Sentiment 
       
Mon Oct-18  2:15pm  USD  Industrial Production m/m 
  3:30pm  CAD  BOC Business Outlook Survey 
Tue Oct-19  1:30am  AUD  Monetary Policy Meeting Minutes 
       
Wed Oct-20  7:00am  GBP  CPI y/y 
  1:30pm  CAD  CPI m/m 
  1:30pm  CAD  Common CPI y/y 
  1:30pm  CAD  Core Retail Sales m/m 
  1:30pm  CAD  Median CPI y/y 
  1:30pm  CAD  Retail Sales m/m 
  1:30pm  CAD  Trimmed CPI y/y 
  3:30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
  10:45pm  NZD  CPI q/q 
       
Thu Oct-21  1:30pm  USD  Philly Fed Manufacturing Index 
  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
       
Fri Oct-22  8:15am  EUR  French Flash Manufacturing PMI 
  8:15am  EUR  French Flash Services PMI 
  8:30am  EUR  German Flash Manufacturing PMI 
  8:30am  EUR  German Flash Services PMI 
  9:00am  EUR  Flash Manufacturing PMI 
  9:00am  EUR  Flash Services PMI 
  9:30am  GBP  Flash Manufacturing PMI 
  9:30am  GBP  Flash Services PMI 
  2:45pm  USD  Flash Manufacturing PMI 
  2:45pm  USD  Flash Services PMI 
       
Mon Oct-25  9:00am  EUR  German ifo Business Climate 
       
Tue Oct-26  1:30pm  USD  Core Durable Goods Orders m/m 
  1:30pm  USD  Durable Goods Orders m/m 
  3:00pm  USD  CB Consumer Confidence 
       
Wed Oct-27  1:30am  AUD  CPI q/q 
  1:30am  AUD  Trimmed Mean CPI q/q 
  3:00pm  CAD  BOC Monetary Policy Report 
  3:00pm  CAD  BOC Rate Statement 
  3:00pm  CAD  Overnight Rate 
  3:30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
  Tentative  CAD  BOC Press Conference 
       
Thu Oct-28  Tentative  JPY  BOJ Outlook Report 
  Tentative  JPY  Monetary Policy Statement 
  Tentative  JPY  BOJ Press Conference 
  12:45pm  EUR  Monetary Policy Statement 
  12:45pm  EUR  Main Refinancing Rate 
  1:30pm  EUR  ECB Press Conference 
  1:30pm  USD  Advance GDP q/q 
  1:30pm  USD  Advance GDP Price Index q/q 
  1:30pm  USD  Unemployment Claims 
  3:00pm  USD  Pending Home Sales m/m 
       
Fri Oct-29  8:00am  EUR  German Prelim GDP q/q 
  1:30pm  CAD  GDP m/m 
  1:30pm  USD  Core PCE Price Index m/m 
  2:45pm  USD  Chicago PMI 
  3:00pm  USD  Revised UoM Consumer Sentiment 
Sat Oct-30  Day 1  All  G20 Meetings 
       
Sun Oct-31  1:00am  CNH  Manufacturing PMI 
  Day 2  All  G20 Meetings 

الأسبوع المقبل: البنوك المركزية تحتل الصدارة

تهيمن بيانات البنوك المركزية على الأسبوع المقبل. لدينا ثلاثة بيانات متأهبة، يأتي أولها من البنك المركزي الأوروبي. تأتي توقعاته المسالمة على عكس توقعات بنك الاحتياطي الأسترالي وبنك كندا الذي يتقمص شخصية أكثر تشددًا مؤخرًا. لا نتوقع تغييرات جسيمة في السياسة، لكن المفاجآت لم تكن بعيدة قط عن عالم الاقتصاديات.

جاءت آخر لمحة حصلنا عليها لدواخل تفكير البنك المركزي الأوربي في صورة محاضر اجتماعاته في شهر يوليو. وما زال البنك المركزي الأوروبي مسالمًا نسبيًا في عالم تبدأ فيه البنوك المركزية اتخاذ مواقف أكثر تشددًا.

أعلن البنك المركزي الأوربي عن أول سياسة مالية استراتيجية هامة له في يوليو. حيث روجعت أهداف التضخم لتبتعد عن محاولة الحفاظ عليه دون 2% بتبني هدف تضخم رئيسي نوعي بنسبة 2%. منذ ذلك الحين، ارتفع التضخم في المنطقة الأوروبية إلى أعلى قيمة خلال عقد من الزمن بنسبة 3%، وهو ما سيشجع المتشددون في المجلس الحاكم.

كل هذا جيد، لكن ماذا عن كوفيد 19؟ لم تنتهي الجائحة بحال من الأحوال، لكن بعضًا من أعضاء مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي الرئيسيين واثقون من أن حتى تأثير المتحور دلتا لا يمكنه كبح عودة أوربا إلى النمو.

من المتوقع حدوث بعض المعاكسات المحدودة. فالمزاج إيجابي.

قال فيليب لين، كبير اقتصاديي البنك المركزي الأوروبي لوكالة رويترز يوم الأربعاء، “أود أن أقول إننا بوجه عام لسنا بعيدون كثيرًا عما توقعناه في يونيو للعام بطوله”. « الصورة الآن متزنة جيدًا بصورة معقولة».

الأمر الهام هو أن البنك المركزي الأوروبي قد قال إنه سيحافظ على موقف «مرن باستمرار» في المستقبل. ستبقى معدلات الفائدة على الأرجح عند مستوياتها الحالية المنخفضة بصورة استثنائية. لا نتوقع أن نرى تحركًا نحو مركز أكثر تشددًا في أي وقت قريب.

بالانتقال إلى أستراليا، كان بنك الاحتياطي الأسترالي صعوديًا إلى حد ما في أحدث اتصالاته. سيصدر بيان الفائدة الجديد من بنك الاحتياطي الأسترالي صباح الثلاثاء، ولا نتوقع أن يبتعد البنك كثيرًا عن مساره الحالي.

يعني هذا أن تدريج برنامج شراء السندات لبنك الاحتياطي الأسترالي سيستمر مع استهداف تقليصه بدءًا من سبتمبر. ستبقى أيضًا المعدلات منخفضة على الأرجح. لا نتوقع ارتفاعًا حتى أواخر 2022 في أقرب تقدير.

يعتمد الأمر كثيرًا على قوة الاقتصاد الأسترالي في ضوء تصاعد حالات الإصابة بفيروس كورونا وعمليات الغلق المحلية.

قال بنك الاحتياطي الأسترالي في محاضر اجتماعاته لشهر أغسطس، «سيكون المجلس مستعدًا للتصرف استجابة لمزيد من الأخبار السيئة من الجبهة الصحية تؤدي إلى انتكاسة أكثر جسامة للتعافي الاقتصادي». «الخبرة التي اكتسبناها حتى يومنا هذا تقول إنه بمجرد احتواء تفشيات الفيروس، انتعش الاقتصاد سريعًا».

لقد قال المحافظ بويل وزملاؤه إن الانتكاس غير مرجح، بالرغم من مراجعة توقعات النمو لعام 2021. يتوقع بنك الاحتياطي الأسترالي نموًا سنويًا حول 4% هذا العام، وهذا أقل من 4.75% التي كانت متوقعة فيما سبق، لكنها سترتفع إلى 4.25% قبل نهاية 2022.

ويتم بنك كندا موكب الأسبوع لبيانات البنوك المركزية. إن بنك كندا هو أحد أكثر البنوك المركزية تشددًا على مستوى العالم، وقد تحرك نحو تدريج شراء السندات سريعًا جدًا، حتى بالرغم من إبقائه معدل فائدة المبيت لديه عند 0.25%.

لم يشر بنك كندا إلى أن موجة الإصابات والغلق الجديدة في الربع الثاني ثبطت النمو، لكن البنك واثق من أن النمو سيمتد سريعًا نحو نهاية العام.

يقول البنك المركزي أن اقتصاد كندا من المتوقع أن ينمو بنسبة 6.0% في 2021، منخفضًا من توقعات أبريل البالغة 6.5%، بينما راجع تقديره لنمو 2022 برفعه إلى 4.6% من 3.7%.

ما زال التضخم الحر يخيم على الأجواء، مع توقع بقاء القراءات عند 3% أو فوقها حتى 2022. إن هذا أمر مثير للغاية، ويتجاوز نطاق بنك كندا الممتد بين 1-3%. إلا أن البنك واثقف من أن كل هذا أمر انتقالي. وليس من المرجح أن يدفع نحو إعادة التفكير في السياسة.

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT+1)  Asset  Event 
Tue 7-Sep  5.30am  AUD  RBA Rate Statement 
  5.30am  AUD  Cash Rate 
  10.00am  EUR  ZEW Economic Sentiment 
  10.00am  EUR  German ZEW Economic Sentiment 
       
Wed 8-Sep  3.00pm  CAD  BOC Rate Statement 
  3.00pm  CAD  Ivey PMI 
  3.00pm  CAD  Overnight Rate 
  Tentative  CAD  BOC Press Conference 
       
Thu 9-Sep  12.45pm  EUR  Monetary Policy Statement 
  12.45pm  EUR  Main Referencing Rate 
  1.30pm  EUR  ECB Press Conference 
  1.30pm  USD  Unemployment Claims 
  3.30pm  GAS  US Natural Gas Inventories 
  4.00pm  OIL  US Crude Oil Inventories 
       
Fri 10-Sep  1.30pm  CAD  Employment Change 
  1.30pm  CAD  Unemployment Rate 
  1.30pm  USD  PPI m/m 
  1.30pm  USD  Core PPI m/m 
  Tentative  GBP  Monetary Policy Hearings 

الأسبوع المقبل: كبرى البنوك تستهل هجوم الأرباح الأمريكية الخاطف

يبدأ موسم الأرباح الأمريكي هذا الأسبوع. ستشارك الشركات ذات رأس المال الضخم تقارير أرباحها للربع الثاني من 2021. يطرح هذا فرص تداول مشوقة للمستثمرين، كما هو الحال دائمًا، لكن هذا الربع قد يكون أحد أفضل المواسم من وجهة نظر الشركات.

يشير مزاج المحلل إلى أن ربع زاخر في طريقه إلى الشركات ذات رأس المال الضخم. وتشير توقعات FactSet إلى معدل نمو بنسبة 61.9% لشركات S&P 500. سيكون هذا أعلى نمو عام مقابل عام يسجله المؤشر منذ 2009.

تهيمن كبرى البنوك على افتتاحية موسم الأرباح. ومن بين مصدري التقارير في الأسبوع الأول JPMorgan Chase وGoldman Sachs وWells Fargo وCitigroup.

يشغل موسم الأرباح أهمية متجددة هذا الربع. وسيستخدمه السوق لقياس أي الشركات مستعدة للخروج من اقتصاد الجائحة نحو شيء يشبه إجراءات التشغيل الطبيعية، وأيها كانت تعاني.

لقد جمعنا تقويمًا لموسم الأرباح الأمريكي يظهر كبرى الشركات التي تشارك تقارير أرباحها هذا الربع. تفقده لترى أي الشركات تصدر تقاريرها لتخطيط تداولاتك في الموسم القادم.

بعيدًا عن الأرباح وتحولًا نحو البيانات، يشهد هذا الأسبوع إصدار قراءة مؤشر سعر المستهلك الأمريكي لشهر يونيو.

ارتفعت أسعار المستهلك بوجه عام بنسبة 5% عام مقابل عام في مايو، وهذا هو أسرع معدل منذ أغسطس 2008. كان هذا أكثر ارتفاعًا أيضًا من توقعات وول ستريت. ارتفع التضخم الأساسي، المعيار الذي لا يشمل أسعار الطعام ولا الطاقة، بنسبة 3.8%. كان هذا أعلى ارتفاع في ثلاثة عقود تقريبًا.

تسببت بيانات مايو، التي يصدرها مكتب إحصاءات العمل، في نقاش حول ما إذا تعين على الفيدرالي ترك الاقتصاد يعمل دون عوائق. إن التضخم أحد مقاييس الفيدرالي الرئيسية، لذا فإن قراءات مماثلة في يونيو قد تحفز تغير في السياسية أو رفع المعدل لتهدئة الاقتصاد الساخن فيما بعد الغلق.

تقترح Fitch استمرار ارتفاع مؤشر سعر المستهلك لجزء كبير من 2022. تعتقد وكالة التقييمات أن مشاكل خطوط الإمداد لن تهدأ في أي وقت قريب، لذا ستستمر في دفع أسعار السلع الاستهلاكية لأعلى.

تدعو توقعات Fitch إلى ارتفاع سنوي مجمل بنسبة 4.5% في تضخم مؤشر سعر المستهلك الأساسي قبل نهاية 2021، مع مجيء التضخم غير الأساسي بنسبة 4.1%. ومن ثم سيهبط التضخم الأساسي إلى 2.5% قبل منتصف 2022.

سنرى أيضًا أحدث بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية هذا الأسبوع. ستنظر الأسواق لترى ما إذا كان الهبوط في إجمالي المبيعات البالغ 1.3% والهبوط في مبيعات التجزئة الأساسية البالغ 0.7% في مايو مجرد ومضة، أم أن التوجه استمر في يونيو.

مبيعات التجزئة مرتفعة بنسبة 28.1% على أساس سنوي، بالرغم من هذا الهبوط الشهري الصغير.

توجه المستهلكين بعيدًا عن شراء السلع والمنتجات تامة الصنع والتوجه إلى التجارب بدلًا من ذلك، قدم تفسيرًا جزئيًا للهبوط. مع عودة حرية الحركة إلى الوضع الطبيعي تقريبًا في الولايات المتحدة، يفضل المنفقون الخروج وترتيب الرحلات والإنفاق على الخدمات، أكثر من الخوض في التداوي بالتسوق في متاجر التجزئة.

سببًا آخر كان الهبوط بنسبة 3.4% في المبيعات لدى وكلاء السيارات. ويؤثر العجز العالمي في أشباه الموصلات على تسليم السيارات الجديدة؛ لذا، بدأت المبيعات في التباطؤ.

المثير هو أن مبيعات تجزئة أبريل قد روجعت بالزيادة في وقت صدور تقرير مايو. فبدلًا من البقاء ثابتة، كما كان يُظن أولًا، ارتفعت بنسبة 0.8% شهر مقابل شهر.

أيضًا يوشك أحدث بيان لمعدل فائدة بنك كندا على الصدور. أكد المحافظ تيف ماكلم في يونيو أن سعر الفائدة في ليلة واحدة ثابتًا عند 0.25%، ولن يحدث تغيير في المعدل في أي وقت قريب.

ألزم ماكلم البنك أيضًا بشراء سندات حكومية كندية أسبوعية بقيمة 3 مليار دولار كندي، لكنه كرر أن المعدل سيهدأ مع تقدم تعافي الاقتصاد.

كانت كندا واحدة من أكبر الاقتصادات التي بدأت تقليص شراء سنداتها في أبريل. بالرغم من هذا انكمش الاقتصاد في أبريل ومايو، ولم يحقق نمو الناتج المحلي الإجمالي في الربع الأول البالغ 5.6% التوقعات، بصورة رئيسية بسبب غلق الشتاء.

إلا أن اقتصاديي بنك كندا واثقون من أن التعافي سيعود إلى سرعته في الأشهر القادمة. من المتوقع أن تشكل أسعار السلع المرتفعة والنمو في الطلب الأجنبي رياحًا مواتية في المستقبل.

من المتوقع تدريج شراء السندات مع بيان يوليو يوم 14.

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT+1)  Asset  Event 
Tue 13-Jul  1.30pm  USD  CPI m/m 
  1.30pm  USD  Core CPI m/m 
       
Wed 14-Jul  3.00am  NZD  RBNZ Rate Statement 
  3.00am  NZD  Cash Rate 
  1.30pm  USD  PPI m/m 
  1.30pm  USD  Core PPI m/m 
  3.00pm  CAD  BOC Monetary Policy 
  3.00pm  CAD  BOC Rate Statement 
  3.00pm  CAD  Overnight Rate 
  3.30pm  OIL  Crude Oil Inventories 
  Tentative  CAD  BOC Press Conference 
       
Thu 15-Jul  2.30am  AUD  Employment Change 
  2.30am  AUD  Employment Rate 
  3.00am  CNH  GDP q/y 
  1.30pm  USD  Philly Fed Manufacturing Index 
  1.30pm  USD  Unemployment Claims 
  3.30pm  GAS  US Natural Gas Inventories 
  11.45pm  NZD  CPI q/q 
       
Fri 16-Jul  1.30pm  USD  Retail sales m/m 
  1.30pm  USD  Core retail sales m/m 

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Tue 13 Jul  Wed 14 Jul  Thu 15 Jul 
JPMorgan Chase & Co   Bank of America Corp    
     
Goldman Sachs Group Inc   Citigroup Inc   Morgan Stanley  
     
PepsiCo Inc      
     
Wells Fargo & Co      

الأسبوع المقبل: التضخم يخطف الأضواء مع حديث البنك المركزي الأوروبي وبنك كندا

التضخم في كل مكان هذا الأسبوع. تصدر قرارات معدل الفائدة من بنكين كبيرين؛ البنك المركزي الأسترالي وبنك كندا، مع بدء التضخم في إحداث ضرر. بالنظر إلى البيانات، فإن الإصدار الكبير هو أرقام مؤشر سعر المستهلك الأمريكي لشهر مايو، بعد أسعار أبريل المرتفعة.

بدءًا بالبنك المركزي الأوروبي، يعني التضخم الأعلى من المتوقع لشهر مايو أن تضخم البنك المركزي المستهدف قد اختُرق.

بلغ تضخم المنطقة الأوروبية 2% لأول مرة في هذا العام في مايو. وتوصي تعليمات سياسة البنك المركزي الأوروبي بإبقاء التضخم قريبًا لكن دون ذلك المستوى. لقد تنبأ البنك المركزي الأوروبي فيما سبق، بأن يصل التضخم إلى ذروة تبلغ 2% في الربع الأخير من 2021، ثم يهبط خلال 2022.

هل تفرض حقيقة الوصول إلى الهدف البالغ 2% حدوث تغيير؟

لا تظن Moody’s ذلك. تعتقد وكالة التقييمات أنه لن تحدث ارتفاعات كبيرة في معدل الفائدة لعدة سنوات على الأقل، بالرغم من ارتفاع التضخم الأخير.

قالت Moody’s، «بعد عودة النشاط الاقتصادي إلى طبيعته، سيبدأ معدل التضخم في الضعف على الأرجح في النصف الثاني من 2022، حيث تبدأ تأثيرات ارتفاعات الأسعار التي حدثت لمرة الواحدة في الاختفاء من بيانات التضخم».

وبينما لا يُتوقع حدوث تغير في الفائدة، ستظل الأسواق تراقب عن كثب لترى ما إذا كانت هناك أي تعديلات في سياسة البنك المركزي الأوروبي في مؤتمر الأربعاء الصحفي.

لقد كان أعضاء مجلس البنك المركزي الأكثر تشددًا يأملون في تخفيف برنامج شراء طوارئ الجائحة، باقة تحفيز الاتحاد الأوروبي، قبل النصف الثاني من 2021. بالقطع إذا استمر التضخم في الارتفاع، فقد يجبر البنك على إجراء تغيير. يعتمد كل شيء على الظروف الاقتصادية من الآن فصاعدًا.

قال البنك المركزي الأوروبي في بيان عقب اجتماع مايو إنه «يمكن إعادة معايرة الربط المالي إذا تطلب الأمر للحفاظ على ظروف اقتصادية مناسبة للمساعدة على التصدي إلى صدمة الجائحة السلبية إلى طريق التضخم».

على النقيض من البنك المركزي الأوروبي الحذر، فإن بنك كندا رائد إلى حد ما في اقتصاديات كوفيد. فهو أول بنك مركزي يبدأ بفاعلية تقليل برنامج شراء سنداته إلى الحد الأدنى، ويمكن أن يكون واحد من أوائل البنوك في رفع معدل فائدة بنكه المركزي.

ومع ذلك، لن يتحرك معدل الفائدة البالغ 0.25% على الأرجح في يونيو. سيأتي ارتفاع معدل الفائدة في النصف الثاني من 2022 على أقل تقدير. على ما يبدو، فإن بيان يونيو يتأهب لأن يصبح معاينة لتغييرات يوليو المحتملة.

ما زال التضخم يراقَب عن كثب. كان التضخم في الجانب الأعلى من نطاق بنك كندا الذي يبلغ 1-3% في أبريل، لذا فإن الظروف الاقتصادية قد تدفع بنك كندا المركزي إلى التحرك بسرعة أكبر بعض الشيء فيما يتعلق بالمعدلات، إذا شهدنا تحركًا مشابهًا عند صدور تقرير مايو.

لا يرجح حدوث ارتفاع في معدل الفائدة في هذا الوقت. بدلًا من هذا ينصب التركيز على التيسير الكمي.

وفق Reuters، يعتقد المحللون في ستة بنوك من أفضل بنوك التجزئة في كندا أن بنك كندا يتأهب لإبطاء شراء السندات بصورة أكبر. تقدر التنبؤات تقليص شراء السندات إلى 2 مليار دولار كندي (1.65 دولار كندي) في الأسبوع من المستوى الحالي البالغ 3 مليار دولار كندي في الأسبوع في الشهر القادم. يمكن إجراء تخفيضات أخرى في أغسطس.

بالنظر إلى البيانات، فإن تقرير مؤشر سعر المستهلك الأمريكي لشهر مايو يصدر يوم الخميس. وبصفته معيارًا أساسيًا للتضخم، ستراقبه الأسواق بعناية، بعد قراءة أبريل الأعلى من المتوقع.

كان الاقتصاديون المشاركون في استبيان Dow Jones يوقعون ارتفاعًا بنسبة 3.6% في مؤشر سعر المستهلك في الشهر الماضي. جاءت القراءة النهائية بنسبة 4.2% عام مقابل عام – وهذا أعلى نمو في المعدل منذ 2008.

يرجع هذا إلى حد كبير إلى عوامل اقتصادية أساسية، أكثر من التضخم المتصاعد بصورة كاملة. لقد انخفضت الأسعار في أبريل 2020 انخفاضًا عظيمًا بسبب الموجة الأولى من الغلق. وحيث إن قوة الاقتصاد الأمريكي ازدادت، فقد ارتفعت أسعار المستهلك أيضًا.

وهكذا، يدعو الفيدرالي أرقام أبريل «بالانتقالية» ويظل ملتزمًا بالنص. يعتقد الاحتياطي الفيدرالي أن التضخم سيستقر مع تقدم العام، ليهبط مرة أخرى إلى مستوى 2% المستهدف.

لكن إذا جاءت قراءة مشابهة في مايو، فقد يُدفع الفيدرالي إلى اتخاذ إجراء.

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date Time (GMT+1) Asset Event
Wed 9-Jun 3.00pm CAD BoC Rate Statement
  3.00pm CAD Overnight Rate
  Tentative CAD BoC Press Conference
  3.30pm Oil US Crude Oil Inventories
 
Thu 10-Jun 12.45pm EUR Main Referencing Rate
  12.45pm EUR Monetary Policy Statement
  1.30pm EUR ECB Press Conference
  1.30pm USD CPI m/m
  1.30pm USD Core CPI m/m

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Date Company Event
Mon 7-Jun Marvell Technologies Q1 2022 Earnings
Tue 8-Jun GameStop Q1 2021 Earnings
 
Wed 9-Jun Inditex Q1 2021 Earnings

الأسبوع أمامنا: محادثات البنك المركزي الأوروبي وسط ضغط اللقاح

بيانات الأسعار من البنك المركزي الأوروبي وبنك كندا هي أهم قصص هذا الأسبوع. هل سنرى تعديلات رئيسية على السياسة؟ مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة هي أيضًا موضع تركيز مع خروج الدولة من فترة الحظر. في موضوع آخر، موسم المكاسب يبدأ في وول ستريت.

طرح اللقاح يضغط على البنك المركزي الأوروبي قبل المؤتمر الصحفي

شهر آخر ومؤتمر صحفي آخر للبنك المركزي الأوروبي.

مجددًا، من المستبعد أن يجري البنك المركزي الأوروبي أي تعديلات رئيسية على السياسة في هذا الشهر.

بدلًا من ذلك، الأرجح أننا سنتطلع لمعرفة كيف يخطط البنك للحفاظ على استقرار الأوضاع. ما زالت المشكلة الكبرى التي تواجه التعافي الاقتصادي هي طرح اللقاح في أنحاء الاتحاد الأوروبي. يبدو ذلك على الأقل مصدر قلق رئيسي لكبار المشاركين في البنك المركزي الأوروبي في محضر الاجتماع في 11 مارس.

يشدد محضر الاجتماع على شعور أعضاء مجلس البنك المركزي الأوروبي بأن النمو الاقتصادي على الأمد القصير يعتمد على كيفية تطور الوباء.

“تمت الإشارة إلى الإيقاع البطيء لعملية التطعيم مقارنةً مع مناطق أخرى من العالم”، كما أوضح محضر الاجتماع. “وأثيرت أسئلة حول مدى واقعية الافتراض بأنه سيتم تخفيف إجراءات الاحتواء في وقت مبكر مثل ربع السنة الثاني. قد يتواصل ضعف النشاطات إلى ربع السنة الثاني وما أبعد منه.”

ثمة إحساس سائد بأن معدلات الإصابة المرتفعة باستمرار بفيروس كوفيد 19 في أنحاء أوروبا وانتشار السلالات المتحولة وقيود الحظر المطولة تؤثر سلبًا على تعافي الاتحاد. قد يكون نمو إجمالي الناتج القومي أقل مما هو متوقع سابقًا في ربع السنة التالي أيضًا.

بعد توضيح هذا، الأرجح أن المعدل القاعدي لن يرتفع. كما أن الحفاظ على تكاليف الاقتراض منخفضة للمصارف في أنحاء الاتحاد الأوروبي هي أولوية كبرى أيضًا، بينما يؤثر الاهتياج الأخير في إيرادات السندات على عملية صنع القرار لصانعي القرار.

قال رئيس عضو المجلس الحاكم والبنك المركزي الألماني كلاس نوت إنه لا يريد رؤية قوة زخم لإيرادات السندات الحكومية، لأن هذا قد يؤدي إلى تشديد الظروف الاقتصادية في أنحاء الاتحاد الأوروبي. مع التزام الاتحاد مؤخرًا بزيادة برنامجه لشراء السندات، فإن هذا أمر يميل البنك المركزي إلى تجنبه.

هل ثمة تعديلات مستقبلية على السياسة مع تقديم بنك كندا لبيان الأسعار؟

ثمة قرار أسعار آخر وشيك من بنك كندا في هذا الأسبوع. وثمة احتمال بعدم إجراء تغييرات رئيسية على سياسة الأسعار الكندية، ولكننا قد نشهد بعض التعديلات.

أحد الأمور المستبعدة هو تغيير سعر سياسة بنك كندا، والذي يتوقف عند 0.25% حتى عام 2023 حين سيتم امتصاص التراخي الاقتصادي.

بدلًا من ذلك، يستكشف بنك كندا المركزي إجراء تغييرات على أطر عمل سياسته، بما في ذلك استهداف التضخم، وإلزام ثنائي يستخدف التوظيف والتضخم في آنٍ واحد، واستهداف إجمالي الناتج القومي الاسمي، والاستهداف على مستوى السعر.

يأتي هذا بعد ما يبدو أنه شعور بالهدوء من قبل المستهلكين والمصارف رغم أسعار الفائدة المنخفضة تاريخيًا.

“بشكل عام، لم يصبح التضخم من المخاوف الأكبر لدى الكنديين، ولم يغير الوباء نظرة المستهلكين للتضخم بشكل كبير”، كما قال بنك كندا في استبيانه ربع السنوي الأخير عن توقعات المستهلكين، المنشور في 12 أبريل.

“يدرك الكنديون أن التضخم يضر الآخرين بشكل مختلف”، كما قال الحاكم ماكليم. “يثري هذا أجندة أبحاثنا. ونحن نعمل مع إحصائيات كندا على وضع إجراءات للتضخم تستهدف مجموعات معينة أكثر. وجاء هذا مباشرة من التكلم مع الكنديين.”

أحد الأمور التي نحن واثقين منها هي أن البنك يفكر في التقليل التدريجي من برنامج التخفيف الكمي، لذا قد نشهد إستراتيجية ثابتة أكثر فيما يتعلق بهذا مع آخر بيان أسعار.

مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة تسعى لنشر مكاسب قوية في شهر مارس

فتحت المملكة المتحدة المتاجر غير الأساسية، لذا من المرجح أن نشهد انتعاشًا بسيطًا عند ظهور إحصائيات شهر أبريل. تم نشر مبيعات التجزئة من شهر لشهر لشهر مارس في هذا الأسبوع، وتشير المؤشرات إلى أن مبيعات التجزئة ما زالت قوية رغم ظروف الوباء الصعبة.

يمكننا أن نشهد زيادات سنتين في آخر التقارير من اتحاد مبيعات التجزئة البريطاني ومراقب المبيعات الشهرية من KMPG. تم إصدار هذا التقرير قبل إحصائيات شهر لشهر التي ستظهر في هذا الأسبوع، ولكنها ستعطي مؤشرًا على الحالة الصحية لمبيعات التجزئة في المملكة المتحدة.

ضمن هذا السياق، قررت IRC مقارنة بيانات المبيعات من 2019 و2021 بسبب التعطيل الناتج عن الوباء في عام 2020.

ازدادت مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة بنسبة 8.4% من أساس مثيل لمثيل من شهر مارس 2019، حين انخفضت بنسبة 1.1% عن السنة السابقة.

على مدار الأشهر الثلاثة إلى مارس على أساس سنتين، انخفضت المبيعات داخل المتاجر للأغراض غير الغذائية بنسبة 44.4% بالمجموع و44.0% على أساس مثيل لمثيل. هذا أسوأ من انخفاض المتوسط الإجمالي في عام 2019 البالغ 3.1%.

بالنسبة لشهر مارس، ظل معدل السنتين على أساس مثيل لمثيل باستثناء المتاجر المغلقة مؤقتًا بحالة انخفاض. الأرجح أن هذا أمر متوقع. حتى الأسبوع الماضي، كانت المتاجر غير الأساسية في المملكة المتجدة مغلقة، لذا كانت المتاجر الراقية متوقفة تقريبًا.

استمرت المبيعات عبر الإنترنت بالنمو بسرعة في شهر مارس، الشهر الأخير من الحظر 3.0. تقول BRC إن حوالي 60% من المبيعات كانت عبر الإنترنت أثناء هذا الشهر. تقول IMRG، والتي تواصل مقارنة أرقام عام 2021 بأرقام عام 2020، إنه في شهر مارس، ارتفعت المبيعات عبر الإنترنت بنسبة 71.7% مقارنة مع نفس الفترة من السنة الماضية.

سنتمكن من رؤية المزيد من البيانات على أساس شهر لشهر عند إصدار البيانات في هذا الأسبوع.

بد موسم المكاسب في وول ستريت

بعد بدء المصارف الكبرى للإجراءات في الأسبوع الماضي، فإن موسم المكاسب بأوجه في وول ستريت. الشركات الكبرى متداولة، وهي تجلب التقارير معها.

سنتمكن من الرؤية بوضوح أكبر الشركات التي ستظل فائزة من الوباء، وأي منها التي ستظل تعاني في الظروف الصعبة الناتجة عنه.

من بين الشركات الكبرى التي ستقدم تقاريرها هذا الأسبوع شركات كوكا كولا وجونسون آند جونسون وإنتل ونتفليكس وساب ومجموعة من الشركات الأخرى. شاهد أدناه ملخصًا عن الشركات الكبرى التي ستصدر تقارير المكاسب في هذا الأسبوع.

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date Time (GMT+1) Currency Event
Tue 20-Apr 11.45pm NZD CPI q/q
Wed 21-Apr 2.30am AUD Retail Sales m/m
7.00am GBP CPI y/y
1.30pm CAD CPI m/m
  3.00pm CAD BOC Monetary Policy Report
3.00pm CAD BOC Rate Statement
3.00pm CAD Overnight Rate
3.30pm USD Crude Oil Inventories
4.00pm CAD BOC Press Conference
Thu 22-Apr 12.45pm EUR Main Referencing Rate
12.45pm EUR Monetary Policy Statement
1.30pm EUR ECB Press Conference
1.30pm USD Unemployment Claims
3.30pm USD US Natural Gas Inventories
Fri 23-Apr 7.00am GBP Retail Sales y/y
8.15am EUR French Flash Services PMI
8.15am EUR French Flash Manufacturing PMI
8.30am EUR German Flash Manufacturing PMI
8.30am EUR German Flash Services PMI
9.00am EUR Flash Manufacturing PMI
  9.00am EUR Flash Services PMI
9.30am GBP Flash Manufacturing PMI
9.30am GBP Flash Services PMI

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Date Company Event
Mon 19-Apr Coca-Cola Q1 2021 Earnings
IBM Q1 2021 Earnings
Prologis Q1 2021 Earnings
United Airlines Q1 2021 Earnings
Tue 20-Apr Johnson & Johnson Q1 2021 Earnings
Proctor & Gamble Q3 2021 Earnings
Netflix Q1 2021 Earnings
Philip Morris Q1 2021 Earnings
Lockheed Martin Q1 2021 Earnings
Wed 21-Apr ASML Q1 2021 Earnings
NextEra Energy Q1 2021 Earnings
Anthem Inc. Q1 2021 Earnings
Canadian Pacific Railway Co. Q1 2021 Earnings
Ericsson Q1 2021 Earnings
Thu 22-Apr Intel Corp. Q1 2021 Earnings
AT&T Q1 2021 Earnings
Union Pacific Q1 2021 Earnings
Snap Inc. Q1 2021 Earnings
Blackstone Q1 2021 Earnings
LG Chem Q1 2021 Earnings
Volvo AB Q1 2021 Earnings
Fri 23-Apr Industrial & Commercial Bank of China Q1 2021 Earnings
Agricultural Bank of China Q1 2021 Earnings
Honeywell Q1 2021 Earnings
Bank of China Q1 2021 Earnings
PetroChina Q1 2021 Earnings
American Express Q1 2021 Earnings
Daimler Q1 2021 Earnings

الأسبوع المقبل: البنك المركزي الأوروبي يتحدث، ومؤشر سعر المستهلك الأمريكي يصدر، وبنك كندا يدلي ببيان

ينتظرنا أسبوع حافل فيما يتعلق بالاقتصاديات الأوروبية مع انعقاد المؤتمر الصحفي للبنك المركزي الأوروبي وبيان الفائدة. هل توقف التغيرات في السياسة الاقتصادية العوائد المنحدرة؟ تصدر بيانات مؤشر سعر المستهلك في الولايات المتحدة، وهو ما سيمكننا من قياس تأثيرات التضخم. سيدلي أيضًا بنك كندا ببيانه حول فائدة الليلة الواحدة، ويمكن أن تعني التطلعات الاقتصادية القوية لكندا تغيرًا في سياسة شراء السندات.

هل يُعدِّل البنك المركزي الأوروبي من برنامجه لشراء السندات ليتصدى للعوائد المنحدرة؟

لقد صبغت عوائد السندات الكثير من المحادثات حول السياسة النقدية في الأسابيع الأخيرة، وسننظر إلى استجابة البنك المركزي الأوروبي للمنحنيات المنحدرة في بيان البنك المركزي الأوروبي ومؤتمره الصحفي هذا الأسبوع.

لقد شهدنا من قبل عضو مجلس الإدارة فابيو بانِتّا يقدم الحجج المؤيدة للاستمرار في شراء السندات وإبقاء الدعم المالي مستمرًا طالما استمرت الجائحة.

قال بانِتّا يوم الثلاثاء 2 مارس، «إن انحدار منحنى العائد الاسمي المرجح بالناتج المحلي الإجمالي الذي كنا نراه غير مرحب به ويجب مقاومته. ينبغي ألا نتردد في زيادة حجم المشتريات وإنفاق كامل مظروف برنامج شراء طوارئ الجائحة أو أكثر إذا تطلب الأمر».

وأضاف، «سيتعين على دعم السياسة أن يظل قائمًا لفترة تتجاوز نهاية الجائحة». «مخاطر تقديم دعم سياسة أقل مما يجب تفوق بشدة مخاطر تقديم دعم أكثر مما ينبغي. يمكننا أن نقدم ركيزة قوية للحفاظ على ظروف تمويل تيسيرية، بإبقاء العوائد الاسمية منخفضة لفترة أطول».

ورغم هذا، شهدنا تباطؤ في برنامج شراء السندات للبنك المركزي الأوروبي يوم الإثنين 1 مارس. ثم سوَّى البنك 12 مليار يورو في مشتريات السندات، مقابل 17.5 مليار يورو في الأسبوع الماضي. يرجع الانحدار إلى عمليات الاسترداد الأكثر كثيرًا، حسبما تشير Bloomberg. ربما كان هذا إشارة إلى إعادة ضبط وشيك للسياسة؟

قد يسير الأمر عكس ما يتمنى بانِتّا: «يجب أن نحقق مصداقية استراتيجيتنا بإثبات أن التضييق دون مبرر لن يكون مقبولًا».

قال ينس فايدمان، محافظ البنك الاتحادي الألماني لقناة CNBC، «لدينا طرقًا للتفاعل مع هذا». «يأتي برنامج شراء طوارئ الجائحة مصحوبًا بمرونة ويمكننا استخدام هذه المرونة في التفاعل مع موقف كهذا».

سيستمر برنامج شراء سندات الطوارئ للاتحاد الأوروبي حتى مارس 2022 بشكله الحالي، بمجموع مشتريات تصل إلى 1.85 تريليون يورو. أشار فايدمان إلى أن البنك المركزي الأوروبي قد يرفع المشتريات مرة أخرى في أعقاب رفع العوائد.

قال فايدمان، «إن هذا واحد من العناصر المطروحة، استخدام المرونة الموجودة لدينا في تطبيق برنامج شراء طوارئ الجائحة». «لكن مرة أخرى، الخطوة الأولى هي تحليل الأسباب الأساسية وأيضًا رؤية ما التأثير الذي نملكه على هدفنا النهائي، وهو استقرار الأسعار».

ستتصدر المشهد العوائد واستجابة البنك المركزي الأوروبي في إعلانه القادم يوم 11 مارس.

مؤشر سعر المستهلك الأمريكي والعوائد والتضخم

سنرى أيضًا ما إذا كان التضخم قد بدأ حقًا في التكشير عن أنيابه في الولايات المتحدة مع إصدار أحدث تقارير مؤشر سعر المستهلك من مكتب العمل.

كان رفع عوائد السندات الأمريكية محور الحديث بصورة أساسية في الأسابيع القليلة الماضية، حيث أنه أثر على التمويل عالميًا. تجاوزت العوائد على سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات 1.3% في 17 فبراير وقفزت منذ ذلك الحين بنسبة 1.6% تقريبًا.

تميل العوائد للارتفاع مع توقعات التضخم، حيث يصبح مستثمرو السندات أقل ميلًا نحو الاحتفاظ بأصول منخفضة العائد أو سالبته بالأرقام الفعلية. يمكن أن تعني العوائد الأكثر ارتفاعًا مزيدًا من خدمات الدين للشركات الكبرى. يميل هذا إلى ضرب سوق الأسهم حيث يعيد المتداولين تقييم بيئة التداول.

في واقع الأمر، أظهر مؤشر سعر المستهلك لشهر يناير تراجعًا قبل هذا، عندما انخفض التضخم إلى 0.3%. وبقي مؤشر سعر المستهلك مستقرًا عند 1.4% عام مقابل عام. انخفض مؤشر سعر المستهلك الأساسي، الذي يستبعد أسعار الغذاء والطاقة المتقلبة، إلى 1.4% في يناير من 1.6% في ديسمبر وجاء أقل من توقعات السوق التي بلغت 1.5%.

على الأرجح كانت ضغوط الأسعار أقوى في فبراير.

تراقب أيضًا العوائد الأكثر ارتفاعًا ومستويات التضخم في سياق المزيد من التحفيز. من المرجح جدًا أن تُمرر باقة جو بايدن التي تبلغ 1.9 تريليون دولار قريبًا، وهو ما سيحفز، كما يُامل، المزيد من الإنفاق والاستهلاك في اقتصاد الولايات المتحدة. مع المزيد من النقد المتاح بيسر، قد يرتفع التضخم.

هناك الكثير مما يمكن استكشافه مع إصدار مؤشر سعر المستهلك الأمريكي لهذا الشهر.

بيان فائدة بنك كندا – ليس هناك تغيرات كبيرة متوقعة

سيحدد بنك كندا أحدث سياسات فائدته هذا الأسبوع. هل نشهد تيسيرًا في الدعم الاقتصادي؟ تشير تقارير الناتج المحلي الإجمالي الأولية أن تطلعات اقتصاد كندا صحية نسبيًا، لذا قد يلوح في الأفق انخفاضًا في مشتريات السندات.

صرح البنك المركزي لكندا في بيان صحفي في شهر يناير، أنه سيبقي المستوى الحالي لمعدل السياسة حتى يتحقق هدفه من جهة التضخم، بينما يتابع برنامج تيسيره الكمي بشراء سندات بقيمة 4 مليار دولار كندي كل أسبوع.

ومع هذا، تظهر أحدث أرقام الناتج المحلي الإجمالي الكندي اقتصادًا قادرًا على الصمود. وأظهرت البيانات من Statistics Canada يوم الثلاثاء 2 مارس أن الاقتصاد الكندي نما بمعدل سنوي بلغ 9.6% في الربع الرابع، متجاوزًا توقعات المحللين التي بلغت 7.5%.

على الأرجح ستبقى معدلات الفائدة بالقرب من الصفر حتى 2023. ومع هذا، فقد بدأت معدلات الرهن العقاري في الصعود استجابة لمنحنيات العائد المنحدرة، لكن المعدل الأساسي سيبقى منخفضًا لبضعة سنوات تالية، بحسب قول تيف ماكلِم محافظ بنك كندا.

وبالرغم من أن بعض المراقبين يعتقدون أن التطلعات الاقتصادية القوية قد توشك على إطلاق إشارة بخفض في مشتريات السندات، سرَّع بنك كندا مشتريات السندات المؤقتة كجزء من استراتيجية كاملة لمكافحة ارتفاع العوائد، بالإضافة إلى تقديم المزيد من السيولة للأقاليم لتعزز اقتصادها أمام جائحة كوفيد 19 المستمرة.

اشترى البنك المركزي سندات بقيمة 436.5 مليون دولار كندي من خلال برنامجه لشراء السندات المؤقتة في الأسبوع الماضي، وهي أعلى قيمة منذ بدء هذا الجهد في مايو.

ومع هذا، فكما هو الحال مع كل الاقتصادات، ليس مرجحًا أن تُجري كندا تغييرات شديدة عندما تقرر بيان فائدتها يوم 10 مارس.

 

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT  Currency  Event 
Wed 10 Mar  1.30pm  USD  CPI m/m 
  1.30pm  USD  Core CPI m/m 
  3.00pm  CAD  BoC Rate Statement 
  3.30pm  CAD  Overnight Rate 
  3.30pm  USD  US Crude Oil Inventories 
       
Thu 11 Mar  12.45pm  EUR  Main Refinancing Rate 
  12.45pm  EUR  Monetary Policy Statement 
  1.30pm  EUR  ECB Press Conference 
       
Fri 12 Mar  1.30pm  CAD  Employment Change 
  1.30pm  CAD  Unemployment Rate 

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Date  Company  Event 
Tue 09 Mar  Deutsche Post  Q4 2020 Earnings 
  Continental  Q4 2020 Earnings 
     
Wed 10 Mar  Oracle  Q3 2021 Earnings 
  Adidas  Q4 2020 Earnings 
  LUKOIL  Q4 2020 Earnings 
  Legal & General  Q4 2020 Earnings 
  Campbell Soup  Q2 2021 Earnings 
  Prada  Q4 2020 Earnings 
     
Thur 11 Mar  Rolls Royce  Q4 2020 Earnings 

Stocks firm, earnings unmask weakness, OPEC+ decision eyed

European markets moved up again this morning after stocks rallied on Wall Street and futures indicate further gains for US equity markets despite big bank earnings underlining the problems on Main Street. Sentiment recovered somewhat after Moderna’s vaccine candidate showed ‘promising’ results from phase 1 trials. It is too early to call a significant breakthrough, but it’s certainly encouraging.

Cyclical components led the way for the Dow with top performers the likes of Caterpillar and Boeing, as well as energy names Exxon and Chevron up over 3% as the index rose over 500pts, or 2.1%, its best day in over two weeks. Apple shares regained some ground to $388 ahead of an EU court ruling today on whether the company should repay €13bn in unpaid taxes.

Asian markets were mixed, with China and Hong Kong lower as US-China tensions rose, but shares in Japan and Australia were higher. European shares advanced around 0.75% in early trade, with the FTSE reclaiming 6,200 and the DAX near 12,800.

However, Tuesday’s reversal off the June peak may still be important – lots of things need to go right to extend the rally and you must believe this reporting season will not be full of good news, albeit EPS estimates – such as they are – may be relatively easy to beat.

My sense is what while the stock market does not reflect the real economy, this does not mean we are about to see a major drawdown again like we saw in March. The vast amount of liquidity that has been injected into the financial system by central banks and the fiscal splurge will keep stocks supported – the cash needs to find a home somewhere and bonds offer nothing. It will likely take a significant escalation in cases – a major second wave in the winter perhaps – to see us look again at the lows.

For the time being major indices are still chopping around the Jun-Jul ranges, albeit the S&P 500 and DAX are near their tops. Failure to breakout for a second time will raise the risk of a bigger near-term pullback, at least back to the 50% retracement of June’s top-to-bottom move in the second week of that month.

Trading revenues, loan loss provisions surge at US banks

US bank earning highlighted the divergence between the stock market and the real economy. JPMorgan and Citigroup posted strong trading revenues from their investment bank divisions but had to significantly increase loan loss provisions at their consumer banks. Wells Fargo – which does have the investment banking arm to lean on – increased credit loss provisions in the quarter to $9.5bn from $4bn in Q1, vs expectations of about $5bn.

This begs the question of when the credit losses from bad corporate and personal debt starts to catch up with the broader market. Moreover, investors need to ask whether the exceptional trading revenues are all that sustainable. Shares in Citigroup and Wells Fargo fell around 4%, whilst JPMorgan edged out a small gain. Goldman Sachs, BNY Mellon and US Bancorp report today along with Dow component UnitedHealth.

UK retail earnings

In the UK, retail earnings continue to look exceptionally bleak. Burberry reported a drop in sales of 45% in the first quarter, with demand down 20% in June. Asia is doing OK, but the loss of tourist euros in Europe left EMEIA revenues down 75% as rich tourists stayed clear of stores because of lockdown. Sales in the Americas were down 70% but there is a slight pickup being seen. Encouragingly, mainland China grew mid-teens in Q1 but grew ahead of the January pre COVID level of 30% in June, Burberry said. Shares opened down 5%.

Dixons Carphone reported a sharp fall in adjusted profit to £166m from £339m a year before, with a statutory loss of £140m reflecting the cost of closing Carphone stores. Electricals is solid and online sales are performing well, with the +22% rise in this sector including +166% in April. Whilst Dixons appears to have done well in mitigating the Covid damage by a good online presence, the Mobile division, which was already impaired, continues to drag.

Looking ahead, Dixons says total positive cashflow from Mobile will be lower than the previous guidance of about £200m, in the range of £125m-£175m. Shares fell 6% in early trade.

White House ends Hong Kong special status, US to impose sanctions

US-China tensions are not getting any better – Donald Trump signed a law that will allow the US to impose sanctions on Chinese officials in retaliation for the Hong Kong security law. The White House has also ended the territory’s special trade status – it is now in the eyes of the US and much of the west, no different to rest of China. This is a sad reflection of where things have gone in the 20+ years since the handover.  Britain’s decision to strip Huawei from its telecoms networks reflects a simple realpolitik choice and underscores the years of globalisation are over as east and west cleave in two.

The Bank of Japan left policy on hold but lowered its growth outlook. The forecast range by BoJ board members ranged from -4.5% to -5.7%, worse than the April range of -3% and –5%. It signals the pace of recovery in Japan and elsewhere is slower than anticipated.

Federal Reserve Governor Lael Brainard talked up more stimulus and suggested stricter forward guidance would be effective – even indicating that the central bank could look at yield curve control – setting targets for short- and medium-term yields in order to underpin their forward guidance.

EUR, GBP push higher ahead of US data; BOC decision on tap

In FX, we are seeing the dollar offered. EURUSD has pushed up to 1.1430, moving clear of the early Jun peak, suggesting a possible extension of this rally through to the March high at 1.15. GBPUSD pushed off yesterday’s lows at 1.2480 to reclaim the 1.26 handle, calling for a move back to the 1.2670 resistance struck on the 9-13 July.

Data today is focused on the US industrial production report, seen +4.3% month on month, and the Empire State manufacturing index, forecast at +10 vs -0.2 last month. The Bank of Canada is expected to leave interest rates on hold at 0.25% today, so we’ll be looking to get an update on how the central bank views the path of economic recovery.  Fed’s Beige Book later this evening will offer an anecdotal view of the US economy which may tell us much more than any backward-looking data can.

Oil remains uncertain ahead of OPEC+ decision

Oil continues to chop sideways ahead of the OPEC+ decision on extending cuts. WTI (Aug) keeps bouncing in and off the area around $40 and price action seems to reflect the uncertainty on OPEC and its allies will decide. The cartel is expected to taper the level of cuts by about 2 million barrels per day from August, down from the current record 9.7 million bpd. Secretary General Mohammad Barkindo had said on Monday that the gradual easing of lockdown measures across the globe, in tandem with the supply cuts, was bringing the oil market closer to balance.

However, an unwinding of the cuts just as some economies put the brakes on activity again threatens to send oil prices lower. OPEC yesterday said it expects a bullish recovery in demand in the second half, revising its 2020 oil demand drop to 8.9m bpd, vs the 9m forecast in June. The cartel cited better data in developed nations offsetting worse-than-expected performance in emerging markets. EIA inventories are seen showing a draw of 1.3m barrels after last week produced an unexpected gain of 5.7m barrels.

CySEC (أوروبا)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • تعويضات صندوق تعويضات المستثمر FSCS تصل إلى 20000 جنيه إسترليني
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000 يورو**
  • حماية الرصيد السلبي

المنتجات

  • CFD
  • تعاملات الأسهم
  • Quantranks

Markets.com، التي تتولى تشغيلها شركة Safecap للاستثمارات المحدودة ("Safecap”) مرخصة من قبل مفوضية قبرص للسندات والتداول (CySec) بموجب الترخيص رقم 092/08 ومن قبل هيئة سلوكيات القطاع المالي ("FSCA") بموجب الترخيص رقم 43906.

FSC (العالمية)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • التحقق الإلكتروني
  • حماية الرصيد السلبي
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000 $**

المنتجات

  • CFD

Markets.com، التي تتولى تشغيلها Finalto (جزر العذراء البريطانية) ذ.م.م. المحدودة ("Finalto BVI”) مرخصة من قبل لجنة الخدمات المالية في جزر العذراء البريطانية ("FSC") بموجب الترخيص رقم SIBA/L/14/1067.

FCA (المملكة المتحدة)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • تعويضات صندوق تعويضات الخدمات المالية تصل إلى 85000 جنيه إسترليني *بحسب المعايير والأهلية
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000 £**
  • حماية الرصيد السلبي

المنتجات

  • CFD
  • المراهنة على الهامش

Markets.com، التي تتولى تشغيلها Finalto Trading Limited مرخصة من قبل هيئة السلوك المالي ("FCA") بموجب الترخيص رقم 607305.

ASIC (أستراليا)

  • يتم حفظ أموال العملاء في حسابات مصرفية منفصلة
  • التحقق الإلكتروني
  • حماية الرصيد السلبي
  • تغطية تأمينية بقيمة 1000000$**

المنتجات

  • CFD

Markets.com، التي تتولى تشغيلها Finalto (Australia) Pty Limited تحمل ترخيص هيئة الخدمات المالية الأسترالية رقم 424008، وهي مرخصة لتقديم الخدمات المالية من قبل هيئة الأوراق المالية والاستثمار الأسترالية ("ASIC”).

سيؤدي تحديد إحدى هذه الجهات التنظيمية إلى عرض المعلومات المتوافقة على نطاق الموقع الإلكتروني بأكمله. إذا أردت عرض معلومات عن جهة تنظيمية أخرى، الرجاء تحديدها. لمزيد من المعلومات، انقر هنا.

**تنطبق الأحكام والشروط. شاهد السياسة الكاملة لمزيد من المعلومات.

هل أنت تائه؟

لقد لاحظنا أنك على موقع في. وبما أنك تتواصل من موقع في الاتحاد الأوروبي، ينبغي عليك بالتالي النظر بإعادة الدخول إلى ، وهذا يخضع لإجراءات التدخل بالمنتجات للسلطة الأوروبية للسندات والأوراق. بينما يحق لك التصفح هنا بمبادرة حصرية منك، فإن عرض هذا الموقع لبلادك سيعرض المعلومات التشريعية المتوافقة وإجراءات الحماية المعنية للشركة التي تختارها. هل تود إعادة توجيهك إلى