الأسبوع المقبل: بك إنجلترا واللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة يعقدان اجتماعات بالإضافة إلى مبيعات تجزئة الولايات المتحدة

تُعقد في الأسبوع المقبل اجتماعات للجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة في الولايات المتحدة ولبنك إنجلترا، لتحدد الاتجاه العام للسياسة المالية القادمة مع استمرار الجائحة. وتصدر أوروبا أيضًا موجة جديدة من مؤشرات مديري المشتريات الآنية، بينما نتنبأ أيضًا بما يمكن أن يحدث في قطاع التجزئة الأمريكي بعد الجمعة السوداء.

اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة تجتمع

تجتمع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة FOMC للاحتياطي الفيدرالي الأمريكي للمرة الأخيرة في 2020 لتقرر اتجاه السياسة النقدية للولايات المتحدة.

وتزداد قوة مسألة المزيد من التحفيز المؤيَّد من الفيدرالي بسبب الرواتب غير الزراعية المخيبة للآمال. أضيف نحو 245،000 وظيفة جديدة إلى الاقتصاد الأمريكي في نوفمبر: رقم رائع في غير أوقات الجائحة، لكنه أقل من نصف المتوقع.

هل يبدأ الاقتصاد الأمريكي المعاناة في ديسمبر؟ محتمل.

وقد تنبأ المعلقون بجانبين ماليين يمكن أن يأخذهما الفيدرالي في اعتباره في جولة اجتماعاته التالية: تعديلات على برنامجه الحالي لشراء الأصول، وإعادة ترتيب برامجه لإقراض الطوارئ.

أولًا، الأصول. يحوم الفيدرالي حاليًا حول ما قيمته 80 مليار دولار من سندات الخزانة و40 مليار دولار أوراق مالية مضمونة برهون عقارية كل شهر. وتبقى العوائد عند نهاية منحنى الخزانة القريبة ثابتة عند أدنى مستو لها على الإطلاق.

تشير محاضر اجتماعات نوفمبر إلى أن العديد من أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة أكثر ميلًا إلى تمديد تركيبة أجل استحقاق أصولها بدلًا من زيادة وتيرة المشتريات.

ومع وضع هذا في الاعتبار، لن تعلن اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة على أي تغيرات فعلية في برنامجها لشراء الأصول في ديسمبر، لكنها ستشير على الأرجح إلى تعديلات ستجرى في الأشهر القادمة.

ثانيًا، تخفيض برنامج الإقراض قد يكون على جدول الأعمال. اعتُمد مبلغ 454 مليار دولار للإقراض بموجب قانون كيرز لبيت ترامب الأبيض، لكن المُنفَّذ لم يكن سوى حول 6 مليار دولار. بصورة أساسية، قد ترغب حكومة الولايات المتحدة في استعادة مالها.

بنك إنجلترا يعقد اجتماعه هو أيضًا

يتأهب أيضًا بنك إنجلترا لآخر جولة من اجتماعاته لعام 2020؛ اجتماعات يمكن أن يسودها إحراز تقدم أو غياب التقدم في صفقة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

بالرغم من اقتحام رئيس الوزراء جونسون بروكسل في الأسبوع الماضي كإينديانا جونز، بسوط كبير في يد وقهوة بالحليب قليل الدسم في الأخرى لمحاولة كسر الجمود، تبقى هناك «خلافات شديدة» بين المملكة المتحدة وأوروبا.

محافظ بنك إنجلترا أندرو بايلي لديه الكثير من المشاكل الباقية على حالتها، دون أن يلوح في الأفق كسحابة عيش الغراب التهديد الملموس للغاية بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون صفقة. وتستمر جائحة كوفيد-19، حتى مع بدء المملكة المتحدة أول نظام تطعيم شامل في العالم لمكافحة الفيروس.

الأكثر من هذا أن نمو الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة قد تقمص شخصية الحلزون بعد أداء الفهد هذا العام قبل الإصدار الثاني من الغلق، زاحفًا بنسبة 0.4% فقط في ربع السنة الماضي.

الألوان الرئيسية المستخدمة في تلوين لوحة المملكة المتحدة الاقتصادية هي نمو متباطئ للناتج المحلي الإجمالي، وخروج من الاتحاد الأوروبي دون صفقة، والتأثيرات المستمرة للجائحة.

دون شك، سيصب كل هذا في محادثات بنك إنجلترا ونتائج ديسمبر.

وفقًا للملاحظات التي قدمها المحافظ بايلي للجنة وستمينستر في نوفمبر 2020، يعتقد المحافظ أن أكبر مشكلة في تلك النقاط الثلاثة ستكون الخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق.

قال، «ستكون التأثيرات طويلة المدى .. في اعتقادي أكبر من التأثيرات طويلة المدى لكوفيد».

«من مصلحة الطرفين أن يكون هناك اتفاق تجارة، وأن تسود حسن النية اتفاق التجارة هذا فيما يتعلق بكيفية التنفيذ».

مبيعات التجزئة الأمريكية

ستصدر آخر مجموعة من بيانات التجزئة الأمريكية هذا الأسبوع.

فهل تعود لمستوياتها؟ كان أداء الأشهر القليلة الماضية دون المستوى. حيث شهد أكتوبر زيادة بنسبة 0.3% ليصل إلى 553.33 مليار دولار. وقد خُفِّضت أرقام سبتمبر بنسبة ثلاثة من عشرة في المائة لتصبح نموًا بنسبة 1.6%، وهي نسبة ما زالت قوية، لكن ربما لم تكن بالقوة التي كان يأمل فيها تجار التجزئة الأمريكيين.

لكن هناك ورقة رابحة في جعبة التجزئة الأمريكية تأتي في شكل الجمعة السوداء. حيث أنفق المستهلكون الأمريكيون 9 مليار دولار عبر الإنترنت أثناء سعار التسوق السنوي، وهو ما يمثل زيادة بنسبة 21.6% عام مقابل عام.

وكما هو الحال مع هذا العام الجنوني، فإن هناك تطورًا غير متوقع في الحكاية. انخفض الإقبال داخل المتاجر بأكثر من النصف، وفقًا لشركة Sensormatic Solutions، لذا بينما ترجح كفة المتسوقين عبر الإنترنت، سينخفض على الأرجح التسوق الفعلي المادي بصورة كبيرة.

ومع هذا فإن إثنين الإنترنت كان يوم التسوق عبر الإنترنت الأكبر الوحيد في تاريخ الولايات المتحدة. وتقدر المبيعات في متابعة الجمعة السوداء بقيمة 10.8 مليار دولار، مرتفعة بنسبة 15% عن أرقام 2019.

فهل يكفي هذا لمواجهة النمو البطيء وإعادة مبيعات التجزئة إلى وضع إيجابي؟

مؤشرات مديري المشتريات الأوروبية

حان الوقت لجولة أخرى من مؤشرات مديري المشتريات الأوروبية الآنية، وإذا كانت الجولة السابقة مؤشر للأداء الحالي، فسنتوقع تراجعًا ثانيًا في اقتصاد الاتحاد الأوروبي.

لم ترأف العودة إلى الغلق بأوروبا ماليًا.

فبداية من نوفمبر، هبط مؤشر مديري المشتريات في منطقة اليورو من 50 إلى 45.1. وتواصل الخدمات تلقي أكبر الضربات في المجمل، حسب ING، مع هبوط مؤشر مديري المشتريات الخدمي من 46.9 إلى 41.3 في نوفمبر. وتستمر زيادة البطالة في الصناعة وستواصل على الأرجح فعل ذلك حتى يُرفع الغلق. دعنا نأمل أن يمكن تعميم اللقاحات في الاتحاد الأوروبي قريبًا.

ومع هذا، فإن إشارات التصنيع أقوى، حيث تساعد ألمانيا المزدهرة على استمرار سير الأمور. تقول ING إن مؤشر مديري المشتريات الصناعي أشار بالكاد إلى تباطؤ في نمو الناتج، لكنه لم يشر إلى تقلص.

واصلت مبيعات الصادرات الألمانية تعزيز نمو التصنيع الوطني في نوفمبر في ألمانيا، وهو ما يوحي بأن الموجة الثانية الأقل حدة خارج منطقة اليورو تساعد المُصدِّرين على استرداد ما فقدوه.

دعنا ننتظر ونرى ما الذي ستجلبه مؤشرات مديري المشتريات الآنية لشهر ديسمبر.

خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

حتى وقت الكتابة، ما زلنا في انتظار سماع قرار حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. حيث لم تنجح المواجهة القصيرة بين جونسون وأورسولا فون دير لين في كسر الجمود. وفي الوقت الحالي، ما زلنا في انتظار نهاية لملحمة المحاولات الطويلة هذه.

ندوات عبر الإنترنت تجب مشاهدتها

مرة أخرى يعقد التداول باحتراف لمارك لاي مجموعة من ندوات الإنترنت التعليمية التي تركز على التداول هذا الأسبوع، لمساعدتك على الحصول على المزيد من الآراء المتبصرة بشأن جوهر التداول. وتشمل النقاط البارزة:

عيادة المتداول لمارك لاي

الإثنين 14 ديسمبر – 2:00 م بتوقيت جرينتش

شاهد كيف يستخدم المحترف ارتفاعات وانخفاضات التداول في صقل استراتيجيته وتحسين عوائده مع عيادتنا للمتداول. انضم إلى مارك لاي بينما يشرح الإجراء الذي يستخدمه في تقييم تداولاته الرابحة والخاسرة وبناء استراتيجية أفضل.

اشترك

عشر قواعد للتداول لكل مستويات المتداولين

الثلاثاء 15 ديسمبر – 6:00 م بتوقيت جرينتش

التداول ليس علمًا بالضبط، فالأسواق حية وغير متوقعة غالبًا، لهذا يتعين عليك وضع قواعد كأساس لاتخاذ قرارات تداول متعلمة ومحسوبة.

اشترك

أين يذهب الراند في 2021؟

الخميس 17 ديسمبر – 5:00 م بتوقيت جرينتش

في ضوء خفض Fitch الأخير لدرجة جنوب أفريقيا، فإن هناك علامات استفهام تتزايد حول ما إذا كان الراند سيحتفظ بمستوياته الحالية مقابل الدولار الأمريكي. عكس خفض Fitch ما تراه دين حكومي مرتفع ويتزايد، وزاده تفاقمًا الصدمة الاقتصادية التي سببتها جائحة كوفيد-19. فهل يعني هذا عملة أضعف في العام المقبل؟

اشترك

أهم البيانات الاقتصادية لهذا الأسبوع

Date  Time (GMT)  Currency  Event 
Mon Dec 14th  Ongoing  CNH  Foreign Direct Investment ytd/y 
       
  10.00am  EUR  Industrial Production m/m 
       
Tue Dec 15th  12.30am   AUD  Monetary Policy Meeting Minutes 
       
  2.00am  CNH  Retail Sales y/y 
       
  7.00am  GBP  Unemployment Rate 
       
  2.15pm  USD  Industrial Production m/m 
       
  10.00pm  AUD  Flash Manufacturing PMI 
       
  10.00pm  AUD  Flash Services PMI 
       
Wed Dec 16th  12.30am  JPY  Flash Manufacturing PMI 
       
  7.00am  GBP  CPI y/y 
       
  8.15am  EUR  French Flash Services PMI 
       
  8.15am  EUR  French Flash Manufacturing PMI 
       
  8.30am  EUR  German Flash Manufacturing PMI 
       
  8.30am  EUR  German Flash Services PMI 
       
  9.00am  EUR  Flash Manufacturing PMI 
       
  9.00am  EUR  Flash Services PMI 
       
  9.30am  GBP  Flash Manufacturing PMI 
       
  9.30am  GBP  Flash Services PMI 
       
  1.30pm  CAD  CPI m/m 
       
  1.30pm  USD  Core Retail Sales m/m 
       
  1.30pm  USD  Retail Sales m/m 
       
  2.45pm  USD  Flash Manufacturing PMI 
       
  2.45pm  USD  Flash Services PMI 
       
  3.30pm  USD  US Crude Oil Inventories 
       
  7.00pm  USD  FOMC Economic Projections 
       
  7.00pm  USD  FOMC Statement 
       
  7.30pm  USD  FOMC Press Conference 
       
Thu Dec 17th  12.30am  AUD  Employment Change 
       
  12.30am  AUD  Unemployment Change 
       
  9.00am  CHF  SNB Press Conference 
       
  12.00pm  GBP  MPC Official Bank Rate Votes 
       
  12.00pm  GBP  Monetary Policy Summary 
       
  12.00pm  GBP  Official Bank Rate 
       
  3.30pm  USD  US Natural Gas Inventories 
       
Fri Dec 18th  Tentative  JPY  Monetary Policy Statement 
       
  7.00am  GBP  Retail Sales m/m 
       
  1.30pm  CAD  Core Retail Sales m/m 
       
  1.30pm  CAD  Retail Sales m/m 

 

أهم تقارير الأرباح لهذا الأسبوع

Date  Company  Event 
Tue Dec 15th  Nordson  Q4 2020 Earnings 
  Inditex  Q3 2020 Earnings 
     
Wed Dec 16th  Lennar  Q4 2020 Earnings 
     
Thu Dec 17th  Accenture  Q1 2021 Earnings 
  FedEx  Q2 2021 Earnings 
  Cintas  Q2 2021 Earnings 
  General Mills  Q2 2021 Earnings 
     
Fri Dec 18th  Nike  Q2 2021 Earnings 
  Carnival  Q4 2021 Earnings 
  Darden Restaurants  Q2 2021 Earnings 
  Oracle Japan  Q2 2021 Earnings